رئيس التحرير: عادل صبري 04:59 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

المستريح.. "القهوجي الخلوق" نهب شقى الصعايدة

المستريح.. القهوجي الخلوق نهب شقى الصعايدة

تقارير

المستريح

المستريح.. "القهوجي الخلوق" نهب شقى الصعايدة

وليد القناوى 08 أبريل 2015 12:18

 

 

تجتاح قرى مركز دشنا (شمال قنا) حالة من الغضب بسبب هؤلاء الذين سقطوا ضحية "أحمد المستريح"، صاحب آخر قضية نصب في إطار ما بات يعرف إعلاميا بـ "توظيف الأموال".

 

النصاب الجديد وعد الأهالي بأرباح على أموالهم بنسبة تصل إلى  12 % شهريا، وأصبح حديث الرأي العام  حتى وصلت جرائمه إلى النائب العام الذي إصدار قرارا بالتحفظ على أمواله ومنعه من السفر.

 

في قرية دندرة، غرب النيل، التقينا بعض ضحايا "المستريح" والأهالي الذين رفضوا تصويرهم أو ذكر أسمائهم خوفا من بطشه

 

احنا مش قده

 

قال أحدهم: "يا باشا احنا مش قده.. وراه ناس كبيرة في البلد من عاوزين نروح في داهية"، لافتا إلى أنه كان يحضر للنجع بسيارة فارهة رغم أن الحالة المادية لأسرته متوسطة.

 

وعن عائلة المستريح قال أحد الأهالي: "والده كان يسكن فى منزل صغير من حجرتين بين عمارات مملوكة لأسرة مكرم عبيد بمدينة قنا، و كان يعمل حارسا في إحدى العمارات وله شقيق يدعى منصور توفى العام الماضي".

 

وأوضح أن شقيق المستريح يدعى محمد، ويسكن فى نفس المنزل، ويعمل فى نقابة المهندسين بقنا،  مشيرا إلى أن عائلته تحضر إلى القرية في الأعياد والمناسبات الاجتماعية فقط.

 

وأشار أهالي القرية إلى أن المستريح حاصل على دبلوم صنايع وتزوج من إحدى فتيات القرية ويعيش فى القاهرة منذ 15 عاما، و لم يحضر إلى قنا منذ عدة سنوات.

 

 

قهوجي حزب وطني

 

الغريب أن معظم أهالي القري يشهدون للمستريح بأخلاقه عالية، مرجحين أن يكون تورطه في حادثة النصب إلى رغبته في تغيير وضعه الاجتماعي و المادي لما عاشه في صغره من حرمان.

 

حياة الفقر هذه أشار إليها أحدهم بقوله إن المستريح كان يعمل في إحدى المقاهي التابعة لأحد قيادات الحزب الوطني المنحل بمركز دشنا.

 

وفي قرية أبو مناع بحري، بمركز دشنا (شمال قنا)، يروي أحد ضحايا المستريح قصته قائلا: "بدأ بإرسال مندوبين عنه للقرية، وهم من أبناء دشنا وينتمون لعائلات كبيرة، وأوهموا الناس أن شخصا يدعى أحمد مصطفى افتتح شركة لتوظيف الأموال بفوائد تصل إلى 12% شهريا، وبدأ الخبر يسري بين النجوع والقرى بالمركز".

 

وأضاف: "بعض الفلاحين باعوا أرضهم، إيه اللي يخلي مزارع يطلع عينه السنة كلها في أرضه ومفيش مكسب، وفيه مصدر رزق تاني جاي له وهو نايم في بيته؟!، حتى الستات باعوا الدهب علشان يجوزوا أولادهم"

 

إعلان الإفلاس

 

وبحسب روايات الأهالي، بدأ المستريح توظيف أموال الأهالي، التي بلغت ملايين الجنيهات، وكان يدفع الفوائد لهم بانتظام، لكن مع دخول شهر ديسمبر من العام الماضي، تفجرت الأزمة بأن أعلن إفلاسه.

 

يتهمه بعض ضحاياه بإيداع الأموال في بناء مصنع للفوسفات بقنا، وأدى فشل المشروع إلى ارتفاع نسبة الطلاق خلال الأسبوع الماضي والتي تجاوزت 30 حالة بسبب قيام زوجات بإيداع أموالهن من حصيلة بيع مصوغاتهن الذهبية، دون علم أزواجهن، من أجل الحصول على أرباح وفوائد شهرية.

 

مودعو الأموال لدى "المستريح" لم يقابلوه شخصيا طيلة الفترة التي قضاها في توظيف أموالهم (سنتين) لكن مندوبوه هم من كانوا يوقعون على الشيكات كطرف ثان مع المودع، إلا أنه حضر في شهر مارس الماضي إلى دشنا ووعد بدفع الفوائد المتأخرة يوم 4 من أبريل الجاري، وهو ما لم يحدث".

 

في المقابل، قال اللواء عادل عبد العظيم، مدير أمن قنا، في تصريح صحفي، إنه تقرر منع تحرير أي محاضر ضد أحمد مصطفى الشهير بـ"المستريح" داخل مراكز الشرطة بالمحافظة، بناءًا على قرار من النائب العام.

 

وأخطرت المديرية جميع مراكز الشرطة بالقرا، مع التنبيه على المتضررين بالتوجه إلى نيابة الشؤون المالية والتجارية بمكتب النائب العام في القاهرة لاتخاذ الإجراءات القانونية.

 

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان