رئيس التحرير: عادل صبري 08:39 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالصور..قلعة الفسيخ نبروه والكيلو وصل لـ 100 جنيه

بالصور..قلعة الفسيخ نبروه والكيلو وصل لـ 100 جنيه

تقارير

محل لبيع الفسيخ فى الدقهلية

بالصور..قلعة الفسيخ نبروه والكيلو وصل لـ 100 جنيه

رانيا الديداموني 07 أبريل 2015 21:17

تشتهر مدينة نبروه بمحافظة الدقهلية بصناعة الفسيخ، حتي أنها عرفت باسم "قلعة الفسيخ" ويأتي إليها المشترون والمحتفلون من كل أنحاء البلاد لشراء أسماك الرنجة والسردين والفسيخ منها، وخاصة أنها مشهورة بصناعة الفسيخ عالي الجودة.

الحاج أحمد عوضين، أحد بائعي، ، يقول: إن "الفسخاني" يبدأ في تمليح أسماك البوري والسردين أول مارس، مشيرا إلى أن الفسيخ يتم غسله جيدا وإضافة الملح والشطة إليه، ثم وضعه في براميل وتغطيتها بإحكام بعد متابعة مشرفي الصحة عليها، تمهيدا لبيعها في "موسم الربيع".

وأشار إلي أن عملية الإقبال علي الشراء جيدة ولا يمكن وصف حركة البيع بالركود، "لأن كله حسب الطلب"، لافتا إلي تفاوت الأسعار بتفاوت حجم ونوع البوري، ويترواح سعر كيلو الفسيخ من 50 إلي 100 جنيه، والرنجة من 30 جنيه، أما السردين فبدأ من 30 جنيه.

وتقع مدينة نبروه بصناعة الفسيخ لقربها من بحيرة البرلس وبلطيم التى تقع على البحر المتوسط، لردجة لا يخلو شارع بها إلا وبه شادر لبيع الأسماك وتصنيع الفسيخ، مما جعل المدينة عاملة وتسجل أقل نسبة بطالة بين مدن المحافظة لأن جميع أبنائها عاملون بمحال الأسماك والفسيخ.

ويؤكد علي محسن، بائع أسماك، علي أن صناعة الفسيخ تعتمد علي النظافة والجودة، وأن أفضل الأنواع هي البوري ثم الطوبار والسهيلي، كما أن السمكة الطازجة أفضل من المجمدة، ولابد من غسيلها جيدا وتنظيف خياشمها، ثم تجفيفها ووضع الملح الخشن والشطة عليها وتخزينها في براميل خشبية.

وتابع "أن النظافة والأمانة أهم شيء، وهي ختم الجودة لأي تاجر"، مشيرا إلي أن الزبائن تفضل التعامل مع التاجر الموثوق فيه.

أما مندوه شعير، أقدم فسخاني بالمدينة، يقول: إن عدد المصانع بنبروه حوالي ٢٥ مصنعاً كبيراً بالمدينة يعمل بها مئات العمال، وعليها رقابة صحية مشددة من مديريات الصحة والتموين، وكل برميل فسيخ عليه تاريخ التصنيع وتاريخ البيع وفترة الصلاحية ٦ أشهر منذ بداية تخزينه بالبرميل.

وأردف "أنه ورث الصنعة عن أبويا وخرجت أجيال، معظم التجار الكبار الوقتي كانوا صبياني وشرببوا الصنعة مني"، مشيرا إلي أن أجرة العامل 50 جنيها في اليوم، ما يدفع أبناء المدينة للعمل بدلاً من الجلوس علي المقاهي_بحسب قوله.

ومن جانبه قال محمد البداية، طبيب في أمراض الباطنة، علي ربة المنزل أن تضيف للفسيخ الليمون أو الخل عند الأكل، لتقتل أي بكتيريا موجودة بالفسيخ وقد تسبب أمراض أو حالات تسمم.

وأضاف " يرجي عدم تناول الرأس أو الأحشاء لتنجب الإصابة بالأمراض، مع الاكثار من شرب الماء والسوائل للتخلص من الأملاح الزائدة التي تسببها الفسيخ بالجسم".

وأشار إلى القضاء على السموم الموجودة بالفسيخ بتعرضه لدرجة حرارة عالية لمدة عشر دقائق قبل تناوله حتى لا يؤدى لارتفاع ضغط الدم، مع الإكثار من أكل البصل.

ومن جانبه، قال أحمد الرشيدي، مدير المعلومات بالغرفة التجارية بالدقهلية أن مدينة نبروه تشتهر بصناعة الفسيخ الإ أن المسجل لدي الغرفة ولديه سجل تجاري 8 تجار فسيخ فقط.

وأضاف لـ "مصر العربية" أن الغرفة لا تحصر الا من تقدم اليهم وفتح سجلا تجاريا، ولكن يوجد "فرش" وشوادر مخالفة أحيانا بالشوارع وخاصة مع موسم شم النسيم، مناشدا المواطنين بالتعامل مع المحالات المووثق فيها.

 


 

 

اقرأ أيضاً:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان