رئيس التحرير: عادل صبري 02:17 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

عاملون بالمستشفيات الجامعية في الإسكندرية يطالبون بالتثبيت.. ومسؤول: مخلفات ثورة

عاملون بالمستشفيات الجامعية في الإسكندرية يطالبون بالتثبيت.. ومسؤول: مخلفات ثورة

تقارير

جانب من وقفة العاملين اليوم

عاملون بالمستشفيات الجامعية في الإسكندرية يطالبون بالتثبيت.. ومسؤول: مخلفات ثورة

رانيا حلمي 07 أبريل 2015 18:02

يعاني 138 عاملاً بالمستشفيات الجامعية في الإسكندرية عدم التثبيت، ورغم محاولتهم مقابلة عميد كلية الطب بجامعة الإسكندرية، المسؤول عن المستشفيات، إلا أنهم لم يجدوا أي رد مقنع حتى الآن.

 

في نوفمبر 2014 صدر قرار من وزارة المالية يوصي باعتماد تثبيت الـ "138" عاملاً لكن إدارة المستشفى رفضت تنفيذ القرار.

 

يقول"محمود فهمي" أحد العاملين بالمستشفى الميري، إن وزارة المالية أصدرت قرارًا باعتماد تثبيتهم منذ شهر 11 الماضي، وإن رئيس الجامعة وافق على هذا القرار بينما يأتي التعنت من المستشفيات وعلى رأسها المستشفى الميري، مؤكدًا أن عميد كلية الطب "التابع لها المستشفيات" يرفض تنفيذ القرار أو مقابلة العاملين.

 

وأوضح فهمي أن إدارة شؤون العاملين ترفض البت في أمرهم، مضيفا: كل ما نطلب نقابل العميد يقولوا "ده مفوض من الرئيس وممكن يرفدكم" مشددا على ثقته في إمكانية تنفيذ القرار عن طريق ضغط رئاسي".
 

وأشار إلى أن شؤون العاملين وعدتهم منذ شهر ديسمبر بأن تنظر القرار وقت انعقادها، موضحا أنها لم تنعقد منذ ذلك الحين حتى الآن، وأن العاملين ظلوا يعملون كعمالة مؤقتة لمدة 5 سنوات بدلا من 3، وأنهم فوجئوا عند صرفهم للمرتب أن مفردات المرتب مكتوب فيها"معين" !!".

 

وتقول حسناء، موظفة حاصلة على دبلوم تجارة، إن المسمى الوظيفي الأصلي لها هو"كاتب إداري"، بينما تعمل في الطوارئ، مضيفة أن عميد الكلية طالب العاملين بالتوقيع على إقرار بحصولهم على عدد من الدورات التدريبية في "الكمبيوتر، التنمية البشرية، تكنولوجيا المعلومات، وغيرها"، معلقة"إذا كان فيه عاملين معاهم محو أمية ياخدوا الدورات دي إزاي؟".
 

ويعاني عمال المستشفى والموظفون مما يسمونه "فساد وقمع إداري"، حيث تم ايقاف مبلغ 177 جنيهًا كانت تأتي كمنحة من"ماليزيا".

 

من جانبه قال الدكتور "إبراهيم مخلص" عميد كلية الطب، إن المستشفى يشهد وقفة احتجاجية كل يوم، مؤكدًا أن المستشفيات الجامعية تضم 15 ألف موظف من الطبيعي أن يكون لهم مطالب.

 

وتابع: "طبيعي إحنا في ردة ثورة دي مخلفات الثورة".. وأضاف أنَّ هؤلاء العاملين استفادوا من التثبيت نتيجة الثورة، وأنهم أشهروا شهاداتهم عقب التثبيت، موضحًا أن البعض كان يحمل مؤهل دراسي جامعي ويعمل "عاملا، ومساعد تمريض"، وأنهم عقب الثورة تركوا هذه الأماكن وطالبوا بتعيينهم في وظائف إدارية.

 

وأوضح أن المستشفيات الجامعية تعاني نقصًا في بعض الأماكن، فقال "إحنا كمستشفيات جامعية بقى عندنا ناس بتاخد مرتبات، ونقص في أماكن أخرى.

 

ونفى وصول قرار من وزارة المالية كما قال العاملون، مشيرًا إلى عدم انتهاء الإجراءات القانونية الخاصة بهم، مضيفًا: "هم عاوزين يسرعوا الإجراءات وفي الوقت نفسه مش عاوزين يتحولوا لوظائف التدريب التحويلي، عاوز يفضل في مكانه ياخد المرتب ومايشتغلش".

 

خطاب الموافقة على تثبيت 138 موظف بالدرجات الوظيفية ضمن الموازنة العامة للدولة

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان