رئيس التحرير: عادل صبري 03:57 صباحاً | الاثنين 09 ديسمبر 2019 م | 11 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

في نقابة الصحفيين.. إذا حضرت الانتخابات حجبت صور الشهداء

في نقابة الصحفيين.. إذا حضرت الانتخابات حجبت صور الشهداء

تقارير

أحد لافتات الصحفيين

في نقابة الصحفيين.. إذا حضرت الانتخابات حجبت صور الشهداء

ممدوح المصري 13 مارس 2015 12:16

استغل عدد من  المرشحين لمجلس نقابة الصحفيين، الجدار الخارجي لمبنى النقابة، والذي يحتوي على صور شهداء المهنة: أحمد محمود، وميادة أشرف، والحسيني أبو ضيف، وتامر عبد الرؤوف، في تعليق لافتات الدعاية الانتخابية على بعض الجرافيتي الخاص بهم، حتى أخفت ملامح المبنى بالكامل.


وانتقد عبد الجواد أبو كب، رئيس تحرير بوابة روزاليوسف والمرشح لعضوية مجلس نقابة الصحفيين (تحت السن) حجب جرافيتي شهداء الصحافة، مطالبًا بإزالة تلك اللافتات .

 

وفي تعليقه، قال رئيس تحرير بوابة روزاليوسف، في تصريحات خاصة لـ"مصر العربية": إن صورة اللافتات أطلقت ضحكات بعض  المواطنين المارة في شارع عبدالخالق، مضيفا: "ساعة الانتخابات يختفي الشهداء".

 

وأكد أبو كب أنه طالب خلال اجتماعه مع أعضاء اللجنة المشرفة على الانتخابات بضرورة إزالة تلك اللافتات، مشيرا إلى أن اللجنة أكدت أنها لن تسمح باختفاء جرافيتي الشهداء بسبب الدعاية الانتخابية للمرشحين، وستحقق في الأمر.

 

ومن جانبه استنكر جمال عبدالمجيد، مؤسس "تمرد الصحفيين"، والمرشح لمجلس النقابة (تحت السن) استخدام أماكن جرافيتي الشهداء في الدعاية الانتخابية، منوها إلى أن الدعاية الانتخابية أخفت جدران النقابة، وامتدت لبداية شارع عبدالخالق ثروت، ونقابة المحامين.

 

فيما أعرب بشير العدل، مقرر لجنة الدفاع عن استقلال الصحافة والمرشح لعضوية مجلس نقابة الصحفيين، عن أسفه لما وصفه بحالة الفوضى التي تسود الدعاية الانتخابية في مقر النقابة العامة بوسط القاهرة.

 

وقال العدل، في بيان له، إن الدعاية شهدت تجاوزات عديدة من جانب المرشحين تجاه أنفسهم وتجاه العملية الانتخابية برمتها، مؤكدا أن تجاوزات بعض المرشحين في الدعاية تشكك في قدرتهم على العطاء النقابي.

 

وحمل العدل مجلس النقابة الحالي مسؤولية عدم وجود ضوابط للدعاية الانتخابية نتج عنها هذا المشهد العشوائي أمام مبنى النقابة.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان