رئيس التحرير: عادل صبري 02:33 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بائع متجول وسط الأمطار: لو لميت بضاعتى هعيش منين

بائع متجول وسط الأمطار: لو لميت بضاعتى هعيش منين

تقارير

بائع متجول على كوبرى بنها

بائع متجول وسط الأمطار: لو لميت بضاعتى هعيش منين

هناء سويلم 24 فبراير 2015 13:48

في موجة من الطقس السيئ والأمطار الشديدة، وقف وحيد محمد، 32 سنة، بائع متجول على كوبرى بنها، ليباشر عمله متجاهلًا الأمطار التى أغرقته وأغرقت بضاعته، في انتظار مشتر ليعود إلى منزله بقوت يومه.

 

بعد أن كان صاحب محل تدهور به الحال ليصبح بائعا متجولا يصارع الأمطار ويتحدى الطقس السيئ للحصول على قوت يومه.

 

روى وحيد لـ "مصر العربية" سبب استمراره فى العمل وسط الطقس السيئ والأمطار الشديدة التى أغرقت ملابسه، وقال: "لو لميت بضاعتى هعيش إزاى وهروح البيت من غير فلوس وأعيش منين".

 

وأكد وحيد أنه وصل إلى سن 32سنة، ولم يتمكن من الزواج حتى الآن لأن ظروف عمله صعبة، مشيرًا إلى أنه تقدم لإحدى الفتيات ولم يتمكن من إكمال مستلزمات الزواج من شقة وعفش قائلًا: "جربت أخطب وكنت مجهز نص حاجتى وحددنا ميعاد لكن أنا قصرت فيه لأنى بياع معرض لمخاطر".

 

وأضاف أن من المخاطر التى يتعرض لها الحملات الأمنية التى تستهدف الباعة الجائلين، والأمطار والبلطجية الذين يتعرضون له وكلها تؤثر على عمله، لافتا إلى أنه مرتبط بمسؤوليات كمصاريف علاج والدته وتكفله زواج 4 من شقيقاته.

 

وقال: "كان عندى محل ومخزن واشتغلت فى الفاكهة وخسرت وانتهى بيا الحال بائع على الطريق ودى بقت لقمة عيشى وأنا عايز أعيش".

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان