رئيس التحرير: عادل صبري 11:30 مساءً | الثلاثاء 20 فبراير 2018 م | 04 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

الحلاقة في أمريكا .. صراع بين الحداثة والتقليد

الحلاقة في أمريكا .. صراع بين الحداثة والتقليد

تقارير

صالون "جراند فيو" للحلاقة في مدينة سان بول

الحلاقة في أمريكا .. صراع بين الحداثة والتقليد

ولاية مينسوتا الأمريكية - مصعب صلاح 21 فبراير 2015 03:40

لافتة صغيرة على واجهة المحل، تسعيرة بكافة الأسعار، ابتسامة صغيرة يقابلك بها ويسألك إن كنت تريد شيئًا محددًا أو قصة عادية، وما إن تجلس على كرسي الحلاقة حتى يبدأ بالتعرف عليك مع حكاية بعض التفاصيل المختلفة عن حياته الشخصية.

من أشهر المحلات في مدينة سان بول بولاية مينسوتا الأمريكية، محل "جراند فيو" وهو واحد من المحلات التقليدية القديمة في المدينة والذي يمتلكه "مايك".

 

يسألك عن الأحوال وأخبارك الشخصية وعن المدينة التي ولدت فيها وإن كنت من سكان سان بول أم من ولاية أخرى، يحكي عن ابنه الذي يبذر الأموال وقصة حياته مع المحل الذي افتتحه منذ ثلاثون عامًا.

 

 صالونات الحلاقة في الولايات المتحدة الأمريكية تنقسم لنوعين، محل تقليدي بسيط بأسعار منخفضة مثل هذا المحل، وآخر على أحدث طراز ويستخدم أدوات أحدث ولكن أسعاره أغلى، فيقول مايك:"صالونات الحلاقة الحديثة الأن تمتلك موقعًا إليكترونيًا محدد به أسعار كل قصة، والتي يوجد بها أقسام للرجال والسيدات وأقسام لصبغ الشعر وتهذيب الأظافر وأحيانًا سبا وساونة والتي تستطيع من خلال الموقع الإليكتروني تحديد موعد واسم الحلاق الذي ترغب فيه والطلبات التي تحتاجها لشعرك لتعرف المقابل المادي".

صالون حلاقة حديث

 

واستدرك مايك :"على الرغم من أن المحلات الحديثة أكبر من حيث المساحة، ومبهرة في التنظيم والترتيب، إلا أن المحلات القديمة التقليدية لم تفقد هيبتها، بل على العكس الكثيرون يفضلون الذهاب لتلك المحلات".

 

وأشار أنه لم يرفع سعر الحلاقة منذ أكثر من 5 سنوات على عكس الصالونات الأخرى، فتكلفة قصة الشعر 16 دولار للبالغين ( يساوي ما يقارب من 124 جنيه مصري ) وإن كنت طالبًا فهناك خصم مميز، أما الأطفال فالتكلفة تصل إلى 12 دولار فقط ( ما يساوي 93 جنيهات ) وحلق اللحية يكلف 5 دولارات ( 38 جنيها ) إضافية بالإضافة إلى أن هناك قصات مميزة مثل الموهوك، والتي يكون فيها جانبي الرأس محلوق وشعر طويل منتصب للأعلى في المنتصف، أو قصات المشاهير.

 

ويروى مايك أن المحلات الحديثة رفعت سعر القصة إلى 30 دولارًا  أو أكثر  (ما يساوي 232 جنيها ) وإضافة 5 دولارات لحلاقة اللحية والمختلف فقط هو اختيار القصة المفضلة من خلال كتالوج صالون الحلاقة.

 

ويختتم مايك بقوله إن الحلاق يعتمد على سمعته وسط الزبائن، وتعامله الحسن معهم يجعل الجميع يوصى أصدقائه بالحلاقة في الصالون الخاص به، والمحلات الحديثة تفتقد لهذه الروح فتشعر وكأن آلات تحلق لك لا بشر.

 

الحلاقة في الولايات المتحدة تجربه مختلفة، صراع بين القديم والحديث، بين التقليد والتجديد، ومع ذلك يترك الشباب المحلات الأكثر حداثة، ليتمتعوا بحديث ممتع مع "مايك" الحلاق.

 

اقرأ أيضًا:- 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان