رئيس التحرير: عادل صبري 07:04 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مواطنون بالإسكندرية: يرفعوا المرتب زي ما بيرفعوا الفواتير

تعليقا على زيادة سعر الكهرباء..

مواطنون بالإسكندرية: يرفعوا المرتب زي ما بيرفعوا الفواتير

رانيا حلمي 20 فبراير 2015 21:06

زيادة ملحوظة شهدتها "فواتير الكهرباء" خلال الشهر الماضي، مما أثار تساؤلات لدى بعض المواطنين،"حيرفعوا المرتب زي ما بيرفعوا الأسعار؟"، سؤال وجهته "أم يحيى" سيدة في العقد الثالث من عمرها، توضح أن دخل زوجها لا يتعدى الـ1200 جنيه شهريا، موضحة أن "فاتورة الكهرباء" غير ثابتة في الوقت الذي لم يتغير في استهلاكهم، مطالبة بتغيير الحد الأدني في حالة رفع فاتورة الكهرباء معلقة: "رغم أننا مابنوصلش للحد الأدنى أصلا والمصروف بيقضي بالعافية".

 

من جانبه أكد محمد المنشاوي أن ارتفاع فواتير الكهرباء غير مقبول، وأنه يعبر عن عدم شعور الحكومة بمشاكل المواطنين من الطبقة متوسطة الدخل، مشيرا إلى أن رسوم المياه والغاز والكهرباء قد تصل في الشهر الواحد إلى 300 جنيه، في الوقت الذي يكون فيه مرتب الفرد 1000 جنيه.

 

وأشار إلى مشكلة انقطاع الكهرباء موضحا أنه من الأولى أن يتم حل هذه المشكلة بدلا من زيادة الرسوم، مضيفا أن اختفاء "كشاف العداد" هذه الفترة وعدم قيامه بحصر القراءات الصحيحة للعداد يؤدي إلى وجود قراءات تقريبية معلقا"ممكن تبقى شقة مقفولة ويجلها فاتورة عالية"

 

وقالت إيمان كمال ربة منزل أن هناك ارتفاع في أسعار السلع في الوقت الذي تثبت فيه الأجور معلقة: "المياه بتزيذ والنور والأجر زي ماهو أحنا ذنبنا إيه؟"

 

وأكدت على رفضها لرفع سعر فاتورة الكهرباء خاصة في الوقت الذي تستمر فيه أزمة أنقطاع الكهرباء، موضحة أن الموظفين التابعين لشركة الكهرباء يقصرون في عملهم، مشيرة إلى عدم تواجد"كشاف الكهرباء" والذي يقدر الاستهلاك بشكل غير حقيقي، كذلك المحصل لا يقوم بالزيارات المنزلة مما يؤدي إلى تراكم الفواتير.

 

وعلقت أماني محمد على الأمر قائلة: "حسبي الله ونعم الوكيل"، موضحة أن ارتفاع سعر الكهرباء يأتي ضعف ما تستهلكه، مؤكدة أن ذلك لا يتناسب مع الدخل الحالي لكثير من الأسر، معلقة"الأمر بالنسبة للناس اللي ولادها في المدارس حيكون أكبر أنا ولادي لسه صغيرين" مشيرة إلى مصاريف الدراسة ومتطلباتها من دروس خصوصية،  وغيرها موضحة أن تلك الأسر تشعر بالمعاناة عن غيرها.

 

وقالت مدام هناء إن "كشاف العداد" منطقع ولا يقوم بالتقدير الحقيقي للاستهلاك، وأن ذلك إلى جانب ارتفاع سعر الكهرباء يجعل الفاتورة في زيادة مستمرة قد تصل إلى 80 جنيها في الوقت الذي لا يزيد استهلاكها عن سابقه، معلقة: "لما بنقول بتيجي زيادة ليه يقولوا الكهرباء زادت ما هي الناس مش حتدفع ضعف ما بتستهلك".

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان