رئيس التحرير: عادل صبري 06:02 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالفيديو | بعد حظر الرحلات إلى ليبيا.. مكاتب السفر "منافذ لبيع المواتير"

بالفيديو | بعد حظر الرحلات إلى ليبيا.. مكاتب السفر منافذ لبيع المواتير

تقارير

الخطوط الجوية الليبية

بالفيديو | بعد حظر الرحلات إلى ليبيا.. مكاتب السفر "منافذ لبيع المواتير"

علي العفيفي - محمد يحيى 19 فبراير 2015 09:20

أصيبت رحلات السفر من مصر إلى ليبيا بالتعطل، خاصة بعد حظرها من قبل وزارة الخارجية، ما انعكس بالسلب على شركات ومكاتب السياحة المتعهدة بتنظيم رحلات برية وجوية إلى الدولة التي تشهد معارك عنيفة بعدة مناطق مختلفة، وأسفر عن تحول بعضها إلى منافذ لبيع مواتير السيارات.

 

واعتبرت تلك الشركات والمكاتب خطوة الحظر حفاظا على الشباب المصري من الموت من أجل لقمة العيش، لكنها  لفتت إلى إغلاق بعضها بسبب عدم القدرة على الاستمرار في ظل ارتباك رحلات السفر إلى ليبيا.

 

وقالت سماح أحمد، صاحبة مكتب سفريات في منطقة العتبة، لـ"مصر العربية"، إن حركة السفر إلى ليبيا شبه متوقفة منذ أواخر فبراير 2014، بسبب التناحر الدائر بين الفرقاء السياسيين هناك، مشيرة إلى أن المصريين المستمرين هناك يقيمون منذ فترة طويلة.

 

وأوضحت أن الكثير من الشباب يأتون إلى مكتبها من أجل السفر إلى الأراضي الليبية في الوقت التي تدور بها اشتباكات عنيفة هناك، إلا أنها ترفض ذلك.

 

وأكدت أن مكاتب السفريات لم تعد تنظم رحلات برية إلى السلوم، ما أدى إلى تحويل عدد من المكاتب إلى "منافذ لبيع المواتير"، إضافة إلى إغلاق أخرى.

 

وحذرت الخارجية المصرية في بيان رسمي مواطنيها من السفر إلى ليبيا "تحت أي سبب أو مسمى أو مبرر في الوقت الراهن حتى ولو كان بتأشيرة رسمية، وذلك في ظل الأوضاع الأمنية المتردية، حفاظا على أرواحهم".

 

ودفع عدم استجابة المواطنين لبيان الخارجية باتجاه حظر السفر نهائيا إلى ليبيا، والذي يقول عنه مدحت مصطفى، أحد موظفي شركات السياحة بوسط البلد: "بعد الحظر قليل جدا لما ييجي حد يسأل علشان يسافر ليبيا، علشان بيكون معاهم إقامة هناك وبيخاف تضيع عليهم وبيبقى عايز يسافر بأي طريقة".

 

وأضاف: "قبل الحظر كانت الدنيا شغالة، ممكن العملاء يحجزوا عندنا، ولما الصراع في ليبيا بدأ رحلات الطيران اتوقفت، وبعد كده رجعت تاني، والخطوط الجوية الليبية اقتصرت الحجز للسفر من عندها فقط لا غير".

 

وعن حجوزات السفر التي حدد لها موعد بعد أحداث ذبح 21 مصريا في ليبيا، قالت سميرة مختار، الإدارية بإحدى شركة السياحة في ميدان التحرير، إن 90% منها ألغيت من قبل العملاء مع تطبيق الغرامة عليهم، متوقعة عودة الأوضاع إلى سابق عهدها خلال شهر على الأقل.

 

حاولت "مصر العربية" الحديث مع مسئولي مكتب الخطوط الجوية الليبية في وسط البلد، إلا أنهم رفضوا الإدلاء  بأي تفاصيل عن رحلات السفر بين مصر وليبيا "بتعليمات عليا من الشركة".

 

شاهد الفيديو:


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان