رئيس التحرير: عادل صبري 07:41 صباحاً | الأربعاء 24 أكتوبر 2018 م | 13 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

الإسكندرية.. حين تختلط مياه الأمطار بالقمامة

الإسكندرية.. حين تختلط مياه الأمطار بالقمامة

تقارير

كورنيش الإسكندرية صباح اليوم

الإسكندرية.. حين تختلط مياه الأمطار بالقمامة

رانيا حلمي 12 يناير 2015 14:10

أثرت موجة البرد المستمرة في الإسكندرية حتى الآن على عدة مناطق، وشهدت المدينة صعوبة في صرف مياه الأمطار رغم ما أعلنته المحافظة من الدفع بعربات لـ"شفط" المياه من طريق الكورنيش.

وقد سبب  الأمر مأساة للبعض من الفشل في الوصول لمكان العمل وغيرها من الأزمات.

 

تقول "إيمان سليم"، التي تقطن بمنطقة جناكليس: إن المياه تراكمت في منطقتها، موضحة أن الأمر الأكثر سوءا هو ما قابلته على طريق الكورنيش، حيث توجهت  لإيصال ابنتها للمدرسة والتي تقع في الطريق الدائري بمنطقة 45، مشيرة إلى أن المسافة التي تستغرق منها يوميا 30 دقيقة استغرقت 3 ساعات ذهابا وإيابا مما اضطرها لعدم الذهاب للعمل.

 

وأوضحت أنها حاولت الهرب عن طريق شارع خالد بن الوليد لكنها فوجئت به ممتلئ بالمياه التي وصلت لبعض مصاعد المنازل، معلقة"في حد في سبورتنج كلمني الصبح وقالي المياه واصلة للأسانسير".

 

ولفتت إلى أن شارع أحمد عباس في جناكليس يمتلأ بـ"برك" المياه، وهو الأمر الذي تكرر في شارع عبدالسلام عارف في منطقة جليم، أمام المستشفى الألماني.

 

وفي منطقة سيدي بشر بشرق الإسكندرية، ومحرم بك بوسط الإسكندرية لم يختلف الأمر حيث أصبحت مشكلة صعوبة صرف مياه الأمطار أكثر وضوحا في النوة الأخيرة.

يقول محمد أحمد من منطقة محرم: بك إن تراكم القمامة في الشوارع يزيد الأمر سوءا، حيث إأن تجمعها مع مياه الأمطار يجعل الأمر أكثر صعوبة.

 

من جانبه أكد محمد إسماعيل من منطقة سيدي بشر، أن مشكلة عدم صرف مياه الأمطار، مشكلة تعاني منها الإسكندرية بأكملها وليس منطقة واحدة.

 

ومن منطقة الحضرة الجديدة يقول "بشر" إن معظم أماكن الصرف"البلاعات" تكون مغلقة، موضحا أنه مع سقوط مياه الأمطار تزداد المشكلة، فالمنطقة تشهد تراكم القمامة، والتي تختلط بالأمطار، معلقا"المنظر بيكون سيئ جدا"

 

وأوضحت "حنان" التي تقطن بمنطقة السيوف أن المياه ليست كثيرة بالقدر الذي يعطل الحركة إلا أن تراكم بعضها يسبب صعوبة في الحركة، مشيرة إلى أن لديها طفلين تواجه صعوبة في التحرك بهما.

وتابعت "بضطر أشيلهم علشان أعدي بيهم الطريق، أعدي حد وأرجع أخد التاني وده بسبب الطينة اللي في الطريق"

 

أما محمود حسين من منطقة سيدي جابر فقال: إنهم واجهواعدة مشاكلات خلال الأيام الماضية،  حيث تراكمت المياه على الطرقات في شارع ولى الدين يكن وشارع دارا وبنى نوفل وتراكم "الطين" داخل سوق زنانيرى بكميات كبيرة وبالأخص المنطقة الواقعة فى المنتصف بين "سيدى جابر" و"كليوباترا حمامات"، مشيرا إلى تراكم المياه داخل نفق سيدي جابر، المؤدي لمنطقة سموحة.

من جانبه دفع محافظ الإسكندرية اللواء طارق مهدي بعدد من عربات"الشفط" لشفط المياه المتراكمة على كورنيش الإسكندرية، بينما ظلت الشوارع الجانبية في كثير من المناطق تمتلئ بالمياه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان