رئيس التحرير: عادل صبري 10:26 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الأمطار.. "بشرة خير" على فلاحي الدقهلية

الأمطار.. بشرة خير على فلاحي الدقهلية

تقارير

الأمطار بالدقهلية

الأمطار.. "بشرة خير" على فلاحي الدقهلية

هبة السقا 11 يناير 2015 17:50

على الرغم من موجة الطقس السيئ الذي تتعرض له محافظة الدقهلية إلا أن حالة من السعادة تسود بين الفلاحين لاستمرار هطول الأمطار التي وصفها أحدهم بـ "بشرة خيرة" وذلك لما تسببه من منافع على زراعتهم.

 

 في الوقت الذي تسود به حالة من السخط بمحافظة الدقهلية في ظل ما وصفه عدد من المواطنين بتقاعس المسؤولين عن مواجهة مياه الأمطار الغزيرة نتيجة الطقس السيئ الذي يضرب المحافظة تسود حالة من السعادة لدي الفلاحين لاستمرار هطول الأمطار على زراعتهم مما تسبب في ابتعاد الحشرات الضارة المؤثرة على الخضروات والمزروعات.

 

يقول قطب سعفان أمين نقابة الفلاحين ببلقاس أن سقوط الأمطار خير للفلاح باعتبار الأمطار مفيدة للأرض الزراعية بديلا للأسمدة الكيماوية. 


 
ويضيف محمد عمران فلاح من دكرنس: "إن المزارعين والفلاحين في هذا الوقت من العام يقومون بزراعة خضروات كالبسلة والبرسيم والقمح والبصل والبطاطس وهطول الأمطار أدى إلى ابتعاد الحشرات الضارة المؤثرة على إنتاجية الأرض كالذبابة الحمراء والبيضاء وحشرة التربس".

 

وتابع إسماعيل محمد فلاح من قرية بسنديلة التابعة لمركز بلقاس: "إن هناك محاصيل زراعية صيفية وأخري شتوية كما أن البرسيم يعد من أهم الزراعات في فصل الشتاء كما أنه يعمل علي تحسين خصوبة الأرض بالإضافة إلى أنها تستخدم كنوع من أنواع السماد الأخضر لتغذية النباتات.

 

وقال علي سلاموني، فلاح من قرية أويش الحجر التابعة لمركز المنصورة: "إن الأمطار تفيد العديد من الزراعات فهطول مياه الأمطار " بشرة خير" كما أنها تقضي على العديد من الحشرات وتقتل الذباب وتغسل المحاصيل وتنظف الأشجار من أدرانها وتساعد على نمو البرسيم الذي يستخدم كنوع من أنواع السماد".

 

من جانبه قال الدكتور أمين الشبراوي، وكيل وزارة الزراعة بمحافظة الدقهلية، إنَّ الزراعة لا تتأثر بمياه الأمطار إلا أن موجة الصقيع من الممكن أن تؤثر على بعض من المحاصيل الزراعية، مؤكدًا أن الوزارة من المقرر أن تعقد عدة ندوات ومؤتمرات إرشادية بمختلف القرى، بإشراف أساتذة البحوث الزراعية وأخصائي الإرشاد بالمديرية؛ لتوعية المزارعين بكيفية التعامل مع موجة الصقيع.



بدوره قال المهندس مجدي ماضي، مدير عام الإرشاد والأرصاد بالوزارة، في تصريح صحفي أنهم يواجهون الآثار السلبية لبرودة الجو باستخدام رش مبيدات نحاسية للمحاصيل رودوميل داي سين 45، إكس كلور نحاس"، وخاصة محاصيل الخضر كالبطاطس والطماطم، للمحافظة عليها من الصقيع.
 
وأضاف أن معظم المحاصيل الشتوية لا تتأثر بالأمطار ولكن قد يستخدم الرش لها وقائيا لتزويد تحملها ومواجهتها للموجة، مشيرًا إلى أنَّ هناك لجانًا تثقيفية ممثلة من أخصائي المديرية ودكتور من البحوث الزراعية، على مستوى الـ12 إدارة أسبوعيًا، تتم من خلال برنامج تنظمه الإدارة المركزية للإرشاد ومديرية الزراعة.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان