رئيس التحرير: عادل صبري 10:26 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

صدمة بدمياط بعد إعلان قيادات الوطني الترشح للبرلمان

صدمة بدمياط بعد إعلان قيادات الوطني الترشح للبرلمان

تقارير

محمد قطاريه

صدمة بدمياط بعد إعلان قيادات الوطني الترشح للبرلمان

عبده عبد الحميد 20 ديسمبر 2014 17:44

مع كل يوم يمر، ويعلن قيادات الحزب الوطني البارزين بدمياط عن عزمهم خوض الانتخابات البرلمانية القادمة تزداد صدمة المواطنين وخاصة من الائتلافات الشبابية المؤيدة لثورة 25 يناير.

 وبدأت الصورة تتضح في بعض الدوائر، وخاصة مع إعلان عدد من البرلمانيين السابقين، ممن يمتلكون المال خوض المعترك الانتخابي المرتقب، وهو ما أصاب الوجوه الشابة التي أعلنت خوض الانتخابات بالإحباط.

وجاءت ضربة البداية سريعًا من دائرة بندر دمياط وخاصة بعد إعلان، محمد قطاريه، أحد كبار مستوردي الأخشاب بدمياط ترشحه للانتخابات البرلمانية، والذى شغل منصب أمين عمال الحزب الوطني سابقًا.

 وعلى الرغم من عدم تورط قطارية في أي قضايا فساد وشهادة الجميع بنزاهته ونظافة يده إلا أن هناك حالة من الرفض له كأحد الوجوه الداعمة للحزب الوطني الذى خرجت ملايين المصريين للثورة عليه .

 

محمد قطاريه

وفى الدائرة الثانية مركز دمياط جاءت المفاجئة غير المتوقعة بإعلان البرلماني السابق، ياسر الديب، عزمة خوض الانتخابات وهو النائب لدورتين كان أخرهما 2010 وكان الديب يشغل منصب أمين الحزب الوطني.

يعتمد الديب الذى أحيل للمعاش في عام 2011 عنما كان يشغل منصب وكيل مديرية التربية والتعليم بدميا على مساندة كبار التجار ورجال الأعمال وخاصة بمدن رأس البر وعزبة البرجوهم، الممولون الرئيسيون لحملاته السابقة.

 دائرة كفر سعد المعروف عنها طيلة العقود الماضية باستخدام المال السياسي وشراء الأصوات سوء بالمال المباشر على أبواب اللجان أو في صورة خدمات للأهالي يترشح اللواء رفعت الجميل، والذى عاد للمشهد السياسي عقب 30 يونيو عندما تحمل وحدة تمويل حملة الرئيس عبد الفتاح السيسى بمحافظة دمياط، وتبرع نجله أيمن بالتبرع ب150 مليون جنيه لصندوق تحيا مصر، كما أعلن الجميل عن إنشائه لمستشفى لعلاج الأورام داخل الأرض المخصصة لمستشفى جامعة الأزهر بتكلفة  200 مليون جنيه .

 

رفعت الجميل

كما يأتي حمدي شلبي عضو مجلس الشعب السابق منافس للواء رفعت الجميل اللدود معتمدا على عائلته بقرى الركابية وجمصه والقرى المحيطة، كما يعد من أصحاب المال السياسي ويستخدمه بقوة في مشاركته الانتخابية ونفس الحال ينطبق على فتح الله رخا رجل الأعمال وابن مدينة كفر البطيخ.

وتتبقى مفاجأة الدائرة وهو اللواء سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة السابق، والنائب عن تلك الدائرة سواء في مجلس الشعب أو الشورى لمدة 20 عامًا والذى عاد للساحة بزيارته لمحافظة دمياط ثلاث مرات وحضوره نهائيات عدد من الدورات الرياضية.

وفى دائرة فارسكور يبرز البرلماني المخضرم عن الحزب الوطني لدورات عديدة محمد خليل قويطة والذى يستند على خدماته التي قدمها لأهالي الدائرة، في مواجهة خصمه اللدود مجدى البساطي، نائب الشورى السابق ورجل الأعمال الشهير.

 

قويطه

وفي دائرة الزرقا أعلن النائب السابق محمد قابيل البنا، وهو من رجال الأعمال عن خوضه تلك الانتخابات مبكرًا.

ايهاب الغباشى

من جانبه رفض أشرف أبو النصر رجل الأعمال، وأمين تنظيم الحزب الوطني السابق تكالب قيادات الوطني السابقة على الترشح على مقعد دائرة بندر دمياط، مطالبًا بضرورة التنسيق بينهما والاكتفاء بمرشح واحد حتى لا نفاجأ بضياع المقعد لحساب مرشح حزب النور.

بينما رفض إيهاب الغباشى منسق ائتلاف مصابي 25 يناير والذى أعلن عن خوضه لانتخابات البرلمان بدائرة بندر دمياط عن صدمته من إعلان قيادات الوطني الترشح للبرلمان، واعتبره تحديا سافرًا منهم ضد إرادة الملايين .

وطالب الغباشى بدعم إعلامي مكثف لكل الوجوه الشابة وخاصة المؤيدة لثورتي 25 يناير و30 يونيو للوقوف امام المال السياسي لنواب الوطني السابقين الذين كانوا من أسباب الثورة على نظام مبارك.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان