رئيس التحرير: عادل صبري 04:10 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالفيديو.. مصريون: حب المشايخ للشهرة أضاع هيبة الفتوى

بالفيديو.. مصريون: حب المشايخ للشهرة أضاع هيبة الفتوى

تقارير

الفتاوى تثير الجدل في الشارع

بالفيديو.. مصريون: حب المشايخ للشهرة أضاع هيبة الفتوى

نوران التهامي 01 ديسمبر 2014 17:42

ظهرت في الآونة الأخيرة العديد من الفتاوى المثيرة للجدل في الشارع المصري، مما دفع "مصر العربية" لمحاولة رصد آراء المواطنين في تلك الفتاوى ومدى تأثيرها على الناس.


أوضح محمد عبدالسلام، أن الأزهر الشريف وهيئة كبار علماء المسلمين هم وحدهم المخولين للحكم في تلك الفتاوى ويجب العودة إليهم قبل أن يقدم أي شيخ مهما كان مركزة على الإفتاء، نظرًا للفتاوى الغريبة التي ظهرت في الشهور الأخيرة وعلى رأسها الزواج العرفي والمسيار وغيرها من الفتاوى.

 

وأضاف عبدالسلام، أن هناك بعض الشيوخ الذين يسعون للإتيان بجديد كنوع من أنواع الدعاية على حد تعبيره، موضحا أن هناك مشايخ يسعون للشهرة فيجب أن يكون للمسلمين مرجع موحد، لتجنب ظهور مثل تلك الفتاوى.

 

وعبر أحمد عمرو عن استيائه الشديد من تعدد القنوات الدينية، مشيرًا إلى كثرة الفتاوى مجهولة المصدر من "شيوخ الفضائيات" دون العودة إلى الأزهر الشريف صاحب المرجعية الدينية الوسطية.

 

وفي نفس السياق أوضح عبدالرحيم خليفة، أن الدين الإسلامي واضح وأن مرجع المسلمين هو القرآن وسنة الرسول محمد - عليه الصلاة والسلام- ، مؤكدا أنه لا يوجد مبرر لمن ينصت إلى فتاوى غريبة دون العودة إلى القرآن والسنة.

 

بينما رأى فتحي علام أن الوضع الحالي للبلد لا يسمح بالانشغال بفتاوى الشيوخ، موضحا أن هناك العديد من الأمور المهمة التي يجب أن تشغل الرأي العام.

 

“مش قادرين نوصل للحقيقة كل واحد بيقول حاجة"، قالها سعيد إبراهيم معبرًا عن التخبط الشديد الذي أصاب الشباب بسبب الشيوخ الذين لا يعون خطورة أقوالهم على الشباب، موضحا أنه ما عاد يعرف الحقيقة أو الباطل في تلك الفتاوى.

 

وأضاف عبدالحميد أحمد، أنه ما عاد يقتنع بأي من فتاوى الشيوخ، موضحًا أن الشيوخ أنفسهم ليسوا على علم بأحاديثهم، مطالبًا هيئة الإفتاء في الأزهر الشريف بأن تكون الجهة الوحيدة المسؤولة عن إصدار الفتاوى.

 

 

شاهد الفيديو:

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان