رئيس التحرير: عادل صبري 11:40 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

شومان: لا صحة لمعركة التابلت بين الأزهر والأوقاف

شومان: لا صحة لمعركة التابلت بين الأزهر والأوقاف

تقارير

الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر

والطيب لا يرفض التكنولوجيا

شومان: لا صحة لمعركة التابلت بين الأزهر والأوقاف

فادي الصاوي 29 نوفمبر 2014 13:33

نفى رد الدكتور عباس شومان، وكيل شيخ الأزهر، ما أثير في وسائل الإعلام حول وجود تناقض بين المشيخة ووزارة الأوقاف فيما يتعلق باستخدام الأئمة والوعاظ للوسائل التكنولوجية الحديثة باعتبارها إحدى آليات تطوير الخطاب الديني الذي يطمح الجميع لتحقيقه، وذلك على خلفية تصريحات لشيخ الأزهر انتقدت اعتماد الأئمة على اللابتوب والتابلت.

 

وأوضح شومان لمصر العربية أن الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، عندما وصف الإمام الذي يستعين باللاب توب في عمله بأنه "فاضي من العلم"، كان يرى أنه يجب على الأئمة والوعاظ الاعتماد على الكتب الأصلية في تكوين المعرفة والثقافة بدلا من الأجهزة التكنولوجية الحديثة التي تمكن الشخص من الحصول على المعلومة دون معرفة مصدرها وهو ما يرفضه شيخ الأزهر.

 

ودلل الشيخ شومان على كلامه باعتماد مكتب شيخ الأزهر على أجهزة اللاب توب في عمله وعمل المشيخة، قائلا: "أمامي الآن على مكتبي لاب توب وجهاز أي باد فهل معني هذا أن شيخ الأزهر يطالب بعدم استخدام التكنولوجيا الحديثة؟".. وتابع: "شيخ الأزهر طلب من الأئمة والوعاظ أن يكون لديهم علم في الذاكرة بعدما يستخدمون التكنولوجيا الحديثة في تحديث معلوماتهم"، موضحا أن "الطيب قرر إنشاء مكتبة لكل واعظ تساعده على التصدي لما يستجد على الساحة من قضايا".

 

من جانبه قال الشيخ محمد عبد الرزاق، رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، إن مشروع تعميم اللاب توب والتابلت الجديد على الأئمة التي أعلن عنها الوزير باعتبارها إحدى آليات تطوير الخطاب الديني الذي يطمح الجميع لتحقيقه مازالت قيد الدراسة ولم تفعل بعد.

 

وأكد رئيس القطاع الديني أن الوزارة تعاقدت مع الشركة المصرية للاتصالات، بهدف تدريب الأئمة على استخدام الأساليب العلمية الحديثة.

 

ووصف الدكتور أحمد الطيب الإمام الذي يستعيد باللاب توب في تحصيل المعرفة بأنه "فاضي من العلم " وتزامنت تلك التصريحات مع قيام الدكتور محمد مختار جمعة بتوزيع أجهزة اللاب توب على الأوائل من الدعاة والوعاظ في الدورات التي تعدها الوزارة، ووعد بتعميم التجربة على كافة الأئمة لتأهيلهم للتواصل مع العصر، وهو ما اعتبره البعض حربا بين المشيخة والأوقاف حول اللاب توب.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان