رئيس التحرير: عادل صبري 03:17 مساءً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالفيديو.. اختبار حساسية يودي بحياة رب أسرة بالدقهلية

وأسرة الضحية تطالب بالقصاص

بالفيديو.. اختبار حساسية يودي بحياة رب أسرة بالدقهلية

هبة السقا 18 نوفمبر 2014 16:59

لم تمهله الأقدار من تحقيق حلمه بالسفر خارج البلاد لتحسين أحوال المعيشية، ليلقي مصرعه نتيجة خطأ طبي على يد أحد الأطباء أثناء محاولته إزالة تجمع صديدي من قدمه بأحد العيادات بالمحافظة.

"وائل حسن عامر" الأب الذي لم يتخطَّ الـ35 عامًا، لم يكن يعمل بوظيفة ثابتة بينما كان يعول زوجته وأطفاله الثلاثة الذين يسكنون بقرية دنجواي التابعة لمركز شربين بمحافظة الدقهلية .

 

وتحكي زوجته لمصر العربية تفاصيل الواقعة، قائلة إن الواقعة بدأت عندما دخل بقدم زوجها مسمار، ليذهب لإحدى الصيدليات كإسعاف أولي..ثم يتوجه عقب ذلك لإحدى المستشفيات حيث أعطاه أحد الأطباء حقنة مسكنة ظل يتداوى به لمدة 7 أيام .

 

تابعت أن بعد ذلك حدث ما يشبه التجمع الصديدي بقدم زوجها حتي توجه لأحد الأطباء بعيادته الخاصة ويدعي " أ . ش " وأخبره أنه يعاني من حساسية مفرطة من كافة الأدوية ولابد من إجراء اختبار حساسية ..

 

أضافت أن الطبيب حدد لزوجها يوم الأحد الماضي بعيادته الخاصة في تمام الثانية عشر ظهرا وأخبره أنه سيأخذ حقنة بنج كلي لإزالة هذا التجمع الصديدي، وتوجه زوجها للعيادة، وأجرى العملية ، وبعد استفاقته من البنج بدأت حالته في التحسن، ثم إعطاءه الطبيب حقنة..

 

أوضحت أن زوجها صرخ بعد فترة قائلا "الحقوني الحقنة دي غلط" مشيرة أن لونه تغير وتحول للون الأزرق واحمرت عيناه وعندما توجهوا للطبيب لمحاولة إسعافه قال لهم "نسيت أعمل اختبار حساسية" حتي لفظ أنفاسه الأخيرة بعد ساعة كاملة من المعاناة دون جدوي.

 

وقال محمد عامر بن عم المتوفي إنه التقي بالضحية ليلة إجراء العملية وكانت صحته جيدة لا يعاني أو يشتكي من أي شيء وتوجه في الصباح لإجراء العملية وأخبروا الطبيب أنه يعاني من الحساسية ويرد الطبيب قائلا " نسيت اعمل اختبار ليه هو فار"؟!

 

أضاف أنهم توجهوا للمباحث لتحرير محضر وانتداب الطب الشرعي ولم يروا الطبيب الذي اختفى عقب إجراء العملية ولم يره أحد... فهو الآن يمكث بين أفراد أسرته وعائلة بعد أن أضاع حياة شاب كان العائل الوحيد لأسرته. على حسب وصفه

 

طالب ابن عم المتوفي بفتح تحقيق فوري وعاجل في الموضوع والقصاص العادل، مشيرا إلى أن المتوفى له ثلاثة أبناء عمرو 12 سنة بالصف الأول الإعدادي وفارس 10 سنوات بالصف الرابع الابتدائي وزياد 5 سنوات بالحضانة ولا عائل لهم سوى أبيهم الفقيد الذي كان يفكر في السفر لأي دولة لتحسين أوضاعه المادية .

 

حررت أسرة المتوفى محضرًا برقم «9560 لسنة 2014 مركز شربين»، وتم إلقاء القبض على الطبيب وأمرت النيابة العامة بإخلاء سبيله لحين ورود تقرير الطب الشرعي والتحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى، وانتداب الطبيب الشرعي لتشريح الجثة وعمل تقرير الصفة التشريحية لبيان سبب الوفاة.

 

شاهد الفيديو:

 

 

 

 

 

  

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان