رئيس التحرير: عادل صبري 10:41 مساءً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

سياسيون: رئيس اتحاد السباحة حاول مجاملة النظام

سياسيون: رئيس اتحاد السباحة حاول مجاملة النظام

تقارير

السفير إبراهيم يسرى

بعد انسحابه من بطولة العالم بقطر..

سياسيون: رئيس اتحاد السباحة حاول مجاملة النظام

محمد نصار 13 نوفمبر 2014 18:44
 رحب عدد من السياسيين بقرار إحالة ياسر إدريس رئيس مجلس إدارة اتحاد السباحة للتحقيق، إثر قراره بالانسحاب من المشاركة في بطولة العالم المقرر عقدها في قطر، كما اتهموه بمحاولة مجاملة بعض المسؤولين وكسب ودهم، خاصة في ظل التوتر الذي تشهده العلاقات المصرية القطرية، منذ عزل الرئيس محمد مرسي، فيما يرى البعض أنه لابد من اتخاذ مواقف ضد قطر بسبب تصرفاتها ضد مصر.

 
 
من جانبه أشاد السفير إبراهيم يسرى، بإجراء تحقيق مع ياسر إدريس، وذلك بسبب تقصيره في أداء مقتضيات العمل المسند إليه، ونفى لـ"مصر العربية"، أن يكون التحقيق معه بسبب أي أبعاد سياسية، وأنه أمر واجب لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء قرار الانسحاب.
 
 
ورأى أن القرار الذي اتخذه إدريس بعدم المشاركة في بطولة العالم للسباحة في قطر، يأتى كمحاولة منه لكسب ود النظام السياسي في الوقت الحالى، مستغلًا توتر العلاقة بين مصر وقطر من أجل التقرب للنظام.
 
 
فيما أيد وحيد عبد المجيد الخبير بمركز الأهرام للدراسات، إجراء تحقيق حول هذه الواقعة، منوهًا بأن التحقيقات سوف تحدد العوامل الرئيسية حول الواقعة، مشيرًا إلى أنه لابد من محاسبة أي مسؤول يقصر في عمله، بغض النظر عن التوجهات والأبعاد السياسية للموضوع.
 
 
من ناحيته، استنكر الدكتور محمد السعدنى أستاذ العلوم السياسية بجامعة الإسكندرية، رفض اتحاد كرة اليد الانسحاب من المشاركة في البطولة التي تستضيفها قطر خوفًا من التعرض للعقوبات المالية، ورأى أن عدم مشاركة مصر في بطولة العالم التي تنظمها قطر أمر ضروري، في ظل الحرب التي تشنها قطر على مصر بهدف إسقاطها.
 
 
واستند إلى الإجراءات التي اتخذها الرئيس جمال عبد الناصر تجاه إسرائيل، حيث قرر عدم المشاركة في أي حدث رياضى تنظمه إسرائيل.
 
 
وطالب جميع الدول العربية بضرورة تبنى نفس النهج المصري، وإعلان مقاطعتها لهذه البطولة، منوهًا بأنها تمثل ورقة ضغط على المجتمع الدولى لمنع قطر من استضافة هذه المسابقات.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان