رئيس التحرير: عادل صبري 01:06 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

شقيق أحد ضحايا دمياط بسيناء: تعرفت على توأمى وسط الجثث المتفحمة

شقيق أحد ضحايا دمياط بسيناء: تعرفت على توأمى وسط الجثث المتفحمة

تقارير

والدة شهيد فارسكور

شقيق أحد ضحايا دمياط بسيناء: تعرفت على توأمى وسط الجثث المتفحمة

عبده عبدالحميد 25 أكتوبر 2014 16:51

خيمت حالة من الحزن على أهالى محافظة دمياط، خاصة مركزى الزرقا وفارسكور، بعد استشهاد ثلاثة من أبنائها المجندين فى الهجوم الذى وقع على كمين "كرم القواديس" بالشيخ زويد.


وينتظرمركز الزرقا وصول الشهيدين أحمد محمد عبدالرحيم عيسى من قرية كفر المياسرة، ومحمود عصام محمد عطية من قرية ميت الخولى، كما ينتظر أهالى مدينة فارسكور جثمان الشهيد رامى السيد محمد.

 

ويقول أسامة شقيق وتوأم المجند الشهيد أحمد محمد عبدالرحيم عيسى، 21 سنة، من قرية كفر المياسرة فى اتصال هاتفى: "عشنا ساعات من القلق والتوتر لنتعرف على مصير شقيقى الذى كان سينهى خدمته بعد 28 يوما".

 

وتابع: "لم يكن هناك مفر سوى التوجه للعريش لبحث حقيقة ما يجرى، حيث وجدنا 7 جثث متفحمة، تعرفت أنا على شقيقى من ملامحه، وعلى الفور تم عمل تحليل "dna"، وبالفعل تأكدنا أن الجثة لشقيقى".


 

وأكد شقيق الشهيد: تم ترتيب جميع الاستعدادات لدفن الشهيد، وسيتم أداء صلاة الجنازة بمسجد التقوى.

 

وقال مدحت عطية ابن عم المجند محمود عصام فوزى، ابن قرية ميت الخولى، إن الشهيد كان من المقرر أن ينهى خدمته ويحصل على شهادة التجنيد بعد شهرين ويد الغدر لم تتركه.

 

كما خيم الحزن على مدينة فارسكور بمحافظة دمياط بعد أن استقبلوا نبأ وفاة الشهيد المجند رامى السيد محمد زيدان، 21 سنة فى حادث العريش، أمس.

 

تقول إيمان أحمد (أم الشهيد): "ابنى خريج معهد فنى تجارى، وكان ينتظر الحصول على شهادة تأدية الخدمة العسكرية ليرى مستقبله"، مشيرة إلى أن ابنها شخصية هادئة ليس له أنشطة أو ميول سياسية، وكان يعمل فى فترة الصيف نجارا بورشة نجارة.

شهيد <a class=فارسكور" src="/images/ns/8462715381414222356-10402741_307024839480692_8132692910617292325_n.jpg" style="font-size: 18px; line-height: 1.6; width: 296px; height: 527px;" />

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان