رئيس التحرير: عادل صبري 04:43 مساءً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الركود يصيب أسواق الملابس بالبحيرة.. والمواطنون: الأسعار نار

الركود يصيب أسواق الملابس بالبحيرة.. والمواطنون: الأسعار نار

تقارير

صورة لاحدى واجهات محل ملابس بدمنور

رغم الأوكازيون والخصومات..

الركود يصيب أسواق الملابس بالبحيرة.. والمواطنون: الأسعار نار

وفاء السعيد 23 أكتوبر 2014 20:36

ما زال الركود وعزوف المواطنين، هو المتصدر لمشهد سوق الملابس في البحيرة، على الرغم من وجود خصومات كبيرة على الملابس الجاهزة والمفروشات بالأسواق والمحلات.

 

المواطنون يعللون ذلك بارتفاع الأسعار وقدوم فصل الشتاء وعدم حاجتهم للملابس الصيفية، وأصحاب المحال التجارية يرغبون فى التخلص من البضاعة الراكدة التى تسبب لهم خسارة كبيرة، وما بين التاجر والمواطن تجولت "مصر العربية" في شوارع المحافظة لاستطلاع الآراء.

 

يقول هانى الوكيل، صاحب محل ملابس جاهزة، إنه يشارك فى الأوكازيون بنسبة خصم 50% للتخلص من المنتجات الصيفية، حيث تسبب له مشكلة بالنسبة لعمليات التخزين حتى الموسم المقبل، ويضطر لتأجير مخازن، لذلك يلجأ للأوكازيون والإعلان عن خصومات لاستقطاب الزبائن، مؤكدا أن الموسم هذا العام شهد عزوفا كبيرا من جانب المواطنين.

 

وتضيف منى عبد النبى، بائعة بمحل ملابس، أنها تتقاضى 700 جنيه شهريًا، وتعمل منذ الـ10 صباحًا حتى الـ11 ليلا، ويطلب منها صاحب المحل جذب المواطنين والزبائن والبيع لهم، ما يضطرها للوقوف أمام المحل ودعوتهم للدخول، وبذل مجهود كبير وفى النهاية ينصرف الزبون دون الشراء، ويقوم صاحب المحل بتلقينى قاموسا من الشتائم والسباب.

 

حنان سمير محمود، ربة منزل، قالت إنها جاءت لشراء ملابس لأطفالها من الأوكازيون، ورغم ذلك فوجئت بارتفاع جنوني للأسعار، قائلة: "حتى الأوكازيون نار، نعمل إيه يا رب"، مؤكدة أن زوجها موظف بسيط ولا يملك سوى راتبه.


ومن ناحيته، أكد المحاسب محمد طه مدير إدارة التجارة الداخلية بمديرية التموين بالبحيرة، أن الأوكازيون فرصة للشراء، حيث يخفض التجار الأسعار، وتباع السلع بأقل من أسعارها، مشيرًا إلى أن هناك ضوابط لعمليات البيع ومراقبة الأسواق، لعدم عرض بضائع محروقة وغير صالحة.

وأضاف: "يتم تحرير محاضر لأصحاب المحال التجارية لبيعهم بضائع وملابس محروقة تم تخزينها من أعوام سابقة، ولم يتم بيعها بسبب ركود السوق، حيث يتخذ أصحاب النفوس الضعيفة من الأوكازيون فرصة للتخلص منها، محققين أرباحًا مالية طائلة”.

وشدد طه، على مواجهة أى تاجر تثبت مخالفته للقانون التجارى، وطالب المواطنين بالتحقق من الملابس وفحصها جيدًا قبل عملية الشراء.

 


اقرأ أيضًا:

سمم 20 تلميذا بالبحيرة عقب تناولهم التغذية المدرسية

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان