رئيس التحرير: عادل صبري 05:28 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

والدة مصاب مركز الغوص: الإهمال ضيع ابنى ونبيع نفسنا لعلاجه

والدة مصاب مركز الغوص: الإهمال ضيع ابنى ونبيع نفسنا لعلاجه

تقارير

حسين منصور

والدة مصاب مركز الغوص: الإهمال ضيع ابنى ونبيع نفسنا لعلاجه

رانيا حلمي 23 أكتوبر 2014 19:20

"إحنا نبيع نفسنا عشانه".. كلمات رددتها راوية علي محمد، والدة حسين محمد منصور، الذي أصيب في حادث انفجار أسطوانة غوص في مركز الغوص التابع لنادي الكشافة بمنطقة بحري بالإسكندرية، متهمة المسئولين عن مركز باﻹهمال، قائلة إن "الأسطوانات منتهية الصلاحية"، اﻷمر الذي نفاه رئيس المركز.

 

حسين منصور، 19 عامًا، طالب بالصف الرابع الثانوي الصناعي، اعتاد أن يحضر أحد تدريبات الغوص، إلا أن الأمر اختلف هذه المرة، حيث أدى انفجار الاسطوانة ما أدى إلى بتر قدميه.


تقول والدته لـ"مصر العربية": حسين ذهب لإحضار أسطوانة الغطس وأثناء خروجه انفجرت، مشيرة إلى انتهاء صلاحية تلك الأسطوانات، وأن تواجد 24 أسطوانة في مكان واحد خطر على المنطقة المحيطة بأكملها.


وأضافت: تاريخ انتهاء الصلاحية المتواجد على الأسطوانات مزيف وغير حقيقي، متهمةً إدارة المركز بالإهمال الجسيم، معلقة: "ستْر ربنا إن واحدة بس اللي انفجرت".

 

ونفت ما تردد حول رفض المستشفى الجامعي استقبال نجلها، موضحة أنهم حين توجهوا لم يكونوا في حالة تسمح لهم بالتفكير في شيء فذهبوا دون "نقود"، مؤكدة أن سبب التأخير كان من قبل المسئولين في النادي، الذين تباطئوا في دفع ثمن جهاز "التثبيت"، الذي طلبته المستشفى لإنقاذ إحدى قدمي حسين.

 

وأضافت: "على ما جبنا الجهاز كانت الشرايين اتهتكت واتقطعت"، وهو ما دفعهم لإعادة الجهاز مرة أخرى، وأرسلت إدارة النادي ثمن الجهاز2200 جنيه، معلقة بالقول: "على أساس إن كل رجل 1100 جنيه كأنه موبايل".

 

وتابعت أن نجلها يعاني من تسمم في الدم، وهو ما جعل حالته حرجة ويتطلب عناية خاصة، نافية ما قاله نبيل الشاذلي مدير مركز الغوص، بأنه أمر بإيداع حسين في مستشفى خاص، مؤكدة أنه من قرر وضعه في "الميري”.

 

من جانبه، قال والد حسين إن مدير النادي أرسل 5 آلاف جنيه، بالإضافة إلى ثمن الجهاز لعلاج ابنى، مطالبًا باستكمال علاج حسين، وأن يتكفل مدير النادي بسفره إلى الخارج وتركيب أطراف صناعية.

 

من جانبه، أكد نبيل الشاذلي مدير مركز الغوص، أن حسين حصل على أول نجمتين في الغوص، وكان يؤهل للنجمة الثالثة، والتي تتطلب التدريب على كيفية شحن الأسطوانات، وهو ما حدث الأحد الماضي، حيث توجه إلى المخزن الذي يحتوي على الأسطوانات، وأتم شحن 4 أسطوانات بالفعل، إلا أنه ارتكب خطأً ما تسبب في انفجار الأسطوانة.

 

ونفى الشاذلي ما قالته والدة حسين من انتهاء صلاحية الأسطوانات، مؤكدًا أن المركز يقوم بصيانتها بشكل دوري، مشيرًا إلى أن الأدلة الجنائية عاينت المخزن وتأكدت من صلاحية الأسطوانات التي تمت صيانتها في شهر أغسطس الماضي، وأن صلاحيتها تدوم لعام كامل.

 

وأوضح أن الحادث يعد الأول من نوعه منذ حوالي 40 عامًا، مؤكدًا مساندة النادي بإدارته ومتدربيه لحسين وأسرته.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان