رئيس التحرير: عادل صبري 02:38 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

مصمم شخصية بكار: حلمي أشوف العروسة في كل بيت

مصمم شخصية بكار: حلمي أشوف العروسة في كل بيت

تقارير

حنا حبشي

بالصور..

مصمم شخصية بكار: حلمي أشوف العروسة في كل بيت

رانيا حلمي 22 أكتوبر 2014 08:35

"حلمي أن تكون العروسة في كل بيت في مصر" هكذا أعرب حنا حبشي، مصمم شخصية بكار الكارتونية، عن حبه لفن العرائس المتحركة.

وأوضح حبشي، في حديثه لـ "مصر العربية" على هامش مهرجان الإسكندرية الدولي الأول للعرائس، أنه بدأ العمل في مجال تصميم "الماسكات" منذ حوالي 10 سنوات، وكان الأمر في البداية مجرد هواية ناتجة عن حبه للرسم، تطورت عقب تعامله مع الأطفال أثناء الخدمات الخاصة بالكنيسة، فكان متابعًا جيدًا للعروض التي تقدم في الكنيسة للأطفال منذ عام 1999.

يقول حبشي - ابن القاهرة - إنه قرَّر بعد ذلك خوض التجربة فقام بتجميع الخامات وكان نتاج عمله الأول دميتين على شكل "قرد، فيل"، وكان والده يساعده في حياكة العرائس في ذلك الوقت، ظل حبشي يعمل كهاوٍ من 2000 حتى 2006 حين قرَّر ترك عمله بقسم الحاسب الآلي في جريدة "وطني" بالقاهرة، والتفرغ لتصميم وصناعة العرائس.

يؤكد مصمم "بكار" أن صناعة "الماسكات" تحتاج لخامات خاصة لابد من الالتزام بها، موضحًا أن ذلك اكتسبه بمرور الوقت ونتيجة بحثه على الإنترنت، ومتابعة فن العرائس في الدول المختلفة، مشيرًا إلى أنه اكتسب خبراته بالاجتهاد، دون أن يعلمه أحد.

وبمرور الوقت انتشر عمله حتى أن عمل مع بعض الشركات، ثم القنوات؛ حيث صمم عرائس عمل للأطفال بعنوان "حكايات تيتة نادية"، كليب للفنانة "سوزان حرب"، كما عمل مع قناة mbc عام 2008 في أحد الإعلانات.

يرى حبشي أن مشاركته في مهرجان الإسكندرية الدولي الأول للعرائس تحقيقًا لحلم الفنان "ناجي شاكر" الذي حلم طويلاً بإقامة مهرجان دولي للعرائس في مصر، معتبرًا المهرجان علامة فارقة في حياته فقال، إنه لم يكن يحتك بالعالم الخارجي كثيرًا، وأن هذا المهرجان هو أول تفاعل له، مشيرًا إلى سعادته حين علم بإقامة ورش على هامي المهرجان، والتي قرر أن يعلم فيها الشباب فن صناعة العرائس، إلا أنه شعر بالإحباط لعدم وجود هذه الورش.

كما أوضح أن هناك الكثيرين يعملون بهذا المجال، إلا أن ما يميزه عن غيره هو"التشطيب"، مضيفًا أن هدفه من هذا العمل هو إسعاد الأطفال، فقال "فكرت في الطفل وفرحته أثناء مشاهدة فيلم كرتون، فماذا يحدث حين يرى تلك الشخصيات مجسدة أمام؟".

وأكد حبشي أنه يعمل في الفترة الحالية على كافة أنواع العرائس مثل القفازية والماريونت، وعن حلمه لمهنته قال إنه يتمنى أن تنتشر العرائس في كل أنحاء مصر، فهي موجودة في القاهرة والإسكندرية، والمدن التي تصل إليها الثقافة، مضيفًا: "إذا نظرنا للصعيد فالعرائس ليس لها وجود بالمرة"، وتساءل قائلاً: "لماذا لا تدعمنا الدولة، وأصحاب الورش؟ وتخرج الفرق تجوب أنحاء مصر لماذا لا توجد العروسة في كل بيت؟".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان