رئيس التحرير: عادل صبري 04:05 مساءً | الخميس 24 مايو 2018 م | 09 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

بالفيديو.. بائعو رمسيس: عاوزين نبيع والترجمان منفى

بالفيديو.. بائعو رمسيس: عاوزين نبيع والترجمان منفى

تقارير

الباعة المفترشون في ميدان رمسيس

بالفيديو.. بائعو رمسيس: عاوزين نبيع والترجمان منفى

نوران التهامي _ شرين خليفة 21 أكتوبر 2014 16:40

تزامنًا مع مرور ثلاثة أشهر على نقل الباعة الجائلين بمنطقة وسط البلد إلى الترجمان، وتوعد الحكومة بنقل باقي الباعة في المناطق الأخرى، أعرب زملاؤهم في محيط منطقة رمسيس عن رفضهم للانتقال إلى سوق الترجمان، مشيرين إلى أنه منفى.

 

حاولت "مصر العربية" رصد آراء الباعة في منطقة رمسيس حول هذا الشأن، حيث أوضح حمدي صلاح، أنه لا يمانع بتاتًا في نقله من مكانه إلى أي منطقة، شريطة ألا تكون سوق الترجمان.

 

وأضاف صلاح أن الباعة الذين تم نقلهم لسوق الترجمان يعانون أشد المعانة، موضحًا أن منطقة الترجمان أصبحت "مهجورة" من الزبائن، وأنهم يسعون للكسب من عرق جبينهم لا أن يتحولوا إلى عاطلين.

 

وعبر عبد الفتاح محمد، بائع، عن رفضه التام لفكرة النقل إلى الترجمان، معللاً ذلك بأنه "موت وقعدة البيت أحسن على كده".

 

وتساءل عبد الفتاح عن كيفية أن يقبل أي بائع بنقله إلى منفى لن يجد به "لقمة" لإطعام أسرته أو إعالتهم.

 

وفي نفس السياق، أوضح صبري محمود، بائع، أن رئيس الحي أخطرهم بنقلهم إلى منطقة المطرية أو الترجمان، مؤكدًا أنه لا يقبل النقل إلى الترجمان، كما أنه يتعجب من عدم استغلال الحدائق العامة وفتح بابها لهم.

 

وأضاف محمود، أن الحدائق العامة ستحقق للحكومة رغبتها في منعهم من الافتراش في الشارع، كما أنها ستحقق للباعة المكسب الوفير، نظرًا لتوافد العديد من المواطنين عليها.

 

وعلى نفس المنوال، أوضح كمال طه، أن منطقة رمسيس تمثل لهم موطنًا، وعلى الرغم من ذلك، فهم لا يسعون للدخول في مشاكل مع الحكومة، على حد وصفه، مطالبًا الحكومة بمراعاة حقهم في البيع وإن تم نقلهم.

 

وأضاف محمد عمرو، أن حالة البيع خاصة في ميدان رمسيس تتميز بالازدهار وتمثل لهم مكسبًا مربحًا، ولذلك فإن تم نقلهم فيجب أن يستمروا في المكسب "احنا بياعين يعنى لازم نبيع ونكسب".

 

شاهد الفيديو

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان