رئيس التحرير: عادل صبري 06:25 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

قيادات الاتحاد العام تطالب بحل النقابات المستقلة

قيادات الاتحاد العام تطالب بحل النقابات المستقلة

تقارير

ناهد عشري وزيرة القوى العاملة والهجرة - أرشيفية

خوفًا من شبح انتصاراتها..

قيادات الاتحاد العام تطالب بحل النقابات المستقلة

أحمد بشارة 21 أكتوبر 2014 15:57

تمثل النقابات المستقلة، شوكة حادة في حلق الحكومة وحلق أقرانها من النقابات العامة، حيث لعبت خلال الفترة القليلة الماضية، دورًا كبيرًا في الحراك ضد استغلال المستثمرين للعمال وإهدارهم الأموال العامة.

 

وشهدت الساحة العمالية صراعًا كبيرا، بعد اعتماد الدكتورة ناهد عشري وزيرة القوى العاملة والهجرة، الاتحاد المصري المستقل للعاملين بنقابات النقل، وأحقية النقابة المستقلة للعاملين بالكهرباء في التمثيل بمجالس إدارة الشركات.

 

وكان جبالي المراغي رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، ورئيس النقابة العامة للنقل البري، أعلن في وقت سابق عن نيته الاعتصام داخل وزارة القوى العاملة، احتجاجًا على قبول أوراق نقابات واتحادات عمالية مستقلة، ثم تراجع عن هذا القرار، وكلف المستشار القانوني للاتحاد، اتخاذ الإجراءات القانونية ضد هذه القرارات.

 

وبعث برسالة إلى المهندس محمد شاكر وزير الكهرباء، والدكتور مصطفى مدبولى وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية والإسكان، طالبهم فيها بضرورة احترام المادة 76 من الدستور والقانون الحالي للعمل 35 لسنة 1976، بشأن تحديد أسس وقواعد إنشاء النقابات والاتحادات العمالية.

 

ورفض المراغي، في خطابه أن يكون هناك أي ممثل شرعي للعاملين في قطاعات العمل بالكهرباء والإسكان والصرف الصحي والمياه، سوى النقابة العامة للعاملين بالمرافق، لأنها تخضع لرقابة الجهاز المركزي للمحاسبات، وهو ما تفتقده الاتحادات والنقابات المستقلة، التي لا تحكمها أي قوانين أو رقابة مالية من جهات رسمية، حسب خطابه.

 

ونفى عادل نظمي، رئيس النقابة العامة للعاملين بالمرافق، أن يكون هناك أي عامل استقال من نقابة المرافق وطلب الانضمام للنقابة المستقلة، موضحًا، أن النقابة العامة للمرافق تلقت ردود من جميع شركات الكهرباء البالغ عددها "18 شركة" بذلك، وأن ما يتداول يعد أكذوبة لتعطيل العمل، فضلًا عن كون قانون العامل يجرم الانضمام لنقابتين في وقت واحد حتى وإن كانتا شرعيتين.

 

وانتقدت الدكتورة ناهد عشري وزيرة القوى العاملة والهجرة، تصريحات قيادات الاتحاد العام ورفضة للنقابات المستقلة، مؤكدةً أن النقابة المستقلة للعاملين بالكهرباء كيان شرعي ومنتخب، وله جميع الحقوق الممنوحة للنقابة العامة للعاملين بالمرافق.

 

وأضافت عشري، أنه يحق للنقابة المستقلة التمثيل في مجالس إدارات الشركات ولجان العاملين وتحصيل الاشتراكات من الأعضاء المنضمين إليها باستمارات عضوية.

 

ودعا محمد عبد الحميد هندي، رئيس الاتحاد المصرى للعمال والفلاحين، الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، إلى حل "الاتحاد العام لنقابات عمال مصر"، للحفاظ على حقوق الطبقة العاملة لدى أصحاب الأعمال.

 

وقال هندي، إن "الاتحاد العام" ليس له سمع ولا طاعة في الوسط العمالي، والكل يعلم أنه لم يحل مشكلة واحدة منذ زمان بعيد، وهو لا يحمي العمال من جشع رجال الأعمال.

 

وناشد رئيس الاتحاد، الوزارة، إلغاء قانون العمل الموحد رقم 12 لسنة 2003، الذي أعد خصيصًا ليخدم أصحاب الأموال ورجال الأعمال.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان