رئيس التحرير: عادل صبري 01:52 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

جندي بحرب أكتوبر: شربنا الصرف وأكلنا ضفادع في حصار الدفرسوار

جندي بحرب أكتوبر: شربنا الصرف وأكلنا ضفادع في حصار الدفرسوار

تقارير

حسن مالك جندي من أبناء اكتوبر

جندي بحرب أكتوبر: شربنا الصرف وأكلنا ضفادع في حصار الدفرسوار

أحمد شرشر 07 أكتوبر 2014 19:08

حسن مالك، 63 سنة من محافظة أسيوط، شارك في نصر أكتوبر العظيم كجندي مقاتل سائق دبابة برمائية، في كتيبة كان يرأسها اللواء محمد الفاتح، منذ أن بدأت القوات المصرية التحرك ناحية الساتر، تحركت كتيبته لتشارك في القتال والعبور، ولأنها تسير في الماء عبرت دون انتظار للكبارى.

قال حسن مالك: كنت وقتها في الثانية والعشرين من عمرى، كنت قد جُندت منذ عام 69، وتدربنا حتى عام 73 لأكبر معركة في تاريخ مصر، وكنت شاركت في الاستنزاف بالقتال خلف خطوط العدو، وانتظرنا لحظات العبور بفارغ الصبر، ويوم 6 أكتوبر فوجئنا بجمع الكتيبة والاستعداد بتجهيز المعدات "الدبابات" وفجأة جاءت الإشارة.


وأضاف الرجل الستيني: "أيام لا تنسى، الفخر هو كل الشعور الذى من الممكن أن تتخيله بالرغم من أن الموت وصوت الرصاص والنار ودانات المدفعية في كل مكان، فهي لحظة لثأر ظل 7 أعوام عشناها ذلاً لا نستطيع رفع رؤوسنا في الشوارع من فرط الهزيمة، حتى ولو لم نكن السبب فيها، لأنه تم تجنيد الكثير منها عقب النكسة بعامين".


وتابع "مالك": خلال 6 أيام وصلت كتيبة الدبابات البرمائية إلى ممرات متلا والجدي ف، والعدو لم يستطع إيقافها أو يحصر الخسائر التي نكبدها لهم في كل ساعة على مدار الأيام الستة، وعقب وصولنا إلى الممرات بانتصار ساحق وتطهير للأرض، تلقينا إشارة بالعودة إلى السويس مرة أخرى للاستراحة وتنظيم المعدات والدبابات.


واستطرد: "نفذنا الأمر وكنا 31 دبابة ووصلنا إلى السويس، وعندها فوجئنا بفخ ثغرة الدفرسوار عند سينما "حبيب الله"، ودارت أكثر المعارك ضراوة مات الأخ والصديق والزميل، سريتنا من 9 دبابات دمرت جميعها، وتعدت الخسائر أكثر من 89% من الكتيبة، وظللنا تحت حصار الجيش الإسرائيلي لمدة 6 أشهر، بعد أن احتل مرتفعات السويس وقتها، أيام عشناها شربنا فيها من مياه الصرف الصحي وأكلنا فيها الثعابين والضفادع، حتى أتى نصر الله، وانتهى الحصار، ولولا الرأي الحكيم للرئيس السادات بعدم دك الثغرة لكنا الآن من الشهداء".


وبنبرة حزينة قال مالك: "لدي عتاب على الدولة التي نسيتنا ولم تكرمنا، منذ خروجنا من الحرب".

 

حسن مالك

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان