رئيس التحرير: عادل صبري 06:39 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

شوارع الدقهلية.. برك دم.. والنظافة غائبة

شوارع الدقهلية.. برك دم.. والنظافة غائبة

تقارير

ذبح أضحية في الشارع

شوارع الدقهلية.. برك دم.. والنظافة غائبة

هبة السقا 05 أكتوبر 2014 20:24

تناثرت مخلفات الأضاحي وبرك الدماء في شوارع الدقهلية، وتراكمت على جوانب الطرقات ومقالب القمامة، وفاحت روائحها، بينما غابت النظافة ورفع المخلفات تمامًا من الشوارع، ما أثار استياء عدد من المواطنين الذين تخوفوا أن يكون ذلك مصدرًا لنشر الأمراض والعدوى بينهم.

 

منال محمد، ربة منزل، قالت: "إن العديد من الأهالي والمواطنين يقومون بذبح الأضاحي بالشوارع أمام منازلهم، مما يجعل الشوارع تمتلئ بالدماء ومخلفات الذبيحة خاصة أن رجال وعمال النظافة لا يأتون بصفة مستمرة لتنظيف الشوارع طيلة اجازة العيد".

 

وأضاف محمد عيسى أنَّ الأهالي اعتادوا على ذبح الأضحية بالشوارع بالرغم من توفير الذبح بالسلخانة بصورة مجانية إلا أنهم يفضلون الذبح بالشارع وقليل منهم من يقومون بتجميع تلك المخلفات وإلقائها بالقمامة وآخرون يتركونها حتى يأتي رجال النظافة وينظفون الشوارع.

 

ولرضا عبد الله رأي آخر حيث يرى أن ذبح الأضحية يتطلب لمة الأهل والأقارب ولايمكن ذبحها بالسلخانة، مؤكدًا ضرورة ذبحها أمام المنزل وقال: "قمت بذبح الأضحية أمام منزلي أمس في اليوم الأول بحضور أقاربي وأفراد أسرتي، وعقب الانتهاء من الذبح حملت ما تبقى من مخلفات الذبيحة وألقيتها في القمامة حفاظًا على نظافة الشارع".
 

من جانبه يقول الدكتور علي عبد الخالق، طبيب بيطري، إن ترك الأهالي مخلفات الذبح من دماء وروث وجلود عادة خاطئة لما قد تسببه من أمراض وروائح كريهة؛ وأضاف: "علينا التزام بالإرشادات السليمة والذبح بالسلخانات، وإلقاء مخلفات الذبح في الأماكن المخصصه لها".

 

 

 

 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان