رئيس التحرير: عادل صبري 02:22 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو.. مواطنون: هو فين العيد

بالفيديو.. مواطنون: هو فين العيد

محمد نصار 04 أكتوبر 2014 09:56

عبر الكثير من المواطنين عن عدم إحساسهم باختلاف فى العيد هذا العام ، وذلك بسبب غياب الأمن وأيضًا الظروف الاقتصادية الصعبة، فضلا عن تنامي ظاهرة عدم زيارة الأقارب كما كان يحدث في السابق، فيما رأى آخرون أنهم سعداء بالعيد ويستغلونه في التواصل مع الأهل والأصحاب.

كاميرا مصر العربية رصدت أراء المواطنين حول هذا الأمر والتى كانت على النحو التالى.

 

يقول عبد الله مصطفى، إن العيد هذا العام يأتى وسط حالة من الجمود فى العلاقات بين الناس وبعضهم البعض.

 

وتمنى عبد الله، أن تعود الأمة الإسلامية إلى سماحتها التى كانت عليها فى السابق، حيث كانت تسود المودة والرحمة بين المواطنين، ليس فقط المسلمين، ولكن أيضًا بين المسلمين والأقباط.

 

وأبدى حزنه على ضعف العلاقات الأسرية بين المواطنين، فبعد أن كان العيد فرصة ومناسبة تنتظرها الأمة جميعها من أجل الإلتقاء بالأهل والأقارب، أصبح الابن يتواصل مع أبيه أو اخيه أو جميع أقاربه من خلال التليفون فقط.

 

وفى نفس السياق يؤكد على إبراهيم، أنه ﻻ يشعر بالأمان على أوﻻده هذا العيد بسبب وجود ظواهر التحرش، وغياب الأخلاق بين الشباب.

 

وأضاف قائلًا: " لم يقتصر الأمر على الشرطة فى ضبط الأمن ومواجهة التحرش، بل كان الشباب أنفسهم من يدافعون عن البنات فى حالة التحرش بهم، بينما الأن يرون التحرش أمام أعينهم، ويقولون " إحنا مالنا.. خلينا فى حالنا"؟.

 

كما عبرت امينة عبد التواب، عن عدم شعورها بأجواء هذا العيد حيث قالت: " أهى أيام وبتعدى .. زيها زى غيرها".

 

وأشارت إلى أنها ﻻ ترى الإبتسامة على وجوه الناس، وتشعر بحالة من الإكتئاب تسيطر على المواطنين، وهو ما لم نتعود عليه فى الأعياد السابقة حسب قولها.

 

وعلى صعيد أخر، يقول حسن مسعود، أنه يشعر بسعادة وفرحة كبيرة فى هذا العام، مشيراَ إلى تفاؤله بالأيام القادمة، التى ستكون أفضل من سابقتها حسب قوله.

 

وهذا ما أكد عليه، علاء محمود، والذى يرى أن عيد الأضحى مناسبة جميلة من أجل التقرب إلى الله من خلال الأضاحى وتوزيع اللحوم على الفقراء، إلى جانب رغبته فى زيارة أهله واقاربه.

شاهد الفيديو

اقرأ ايضًا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان