رئيس التحرير: عادل صبري 04:42 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

أهالى الإسماعيلية: نشترى شهادات القناة لإنجازها فى موعدها

أهالى الإسماعيلية: نشترى شهادات القناة لإنجازها فى موعدها

نهال عبدالرءوف 13 سبتمبر 2014 17:03

تشهد بنوك محافظة الإسماعيلية إقبالا متزايدا من قبل المواطنين لشراء شهادات الاستثمار الخاصة بقناة السويس التى تم طرحها للشراء منذ أسبوع فى أربعة بنوك مصرية.


ويرجع عدد من المواطنين فى المحافظة الساحلية السبب وراء هذا الإقبال للسببين، الأول هو رغبتهم للاستفادة من عائد الشهادات، والثانى محاولتهم الإسهام فى إنجاز المشروع فى موعده المحدد خلال عام.

 

قالت سعاد محمد (ربة منزل) بأنها حرصت على أن تحضر إلى البنك وتشترى شهادات لها ولأودها الثلاثة بقيمة 100 جنيه لكل شهادة؛ حرصا منها على المشاركة فى هذا المشروع الكبير الذى تعتبره بمثابة فاتحة خير على مصر والمصريين.

 

أضافت أنها منذ بدء المشروع وهى تريد المساهمة بأى شىء من أجل إتمام المشروع فى الوقت الذى حدده الرئيس عبدالفتاح السيسى، قائلة: "أنا لو كنت أقدر أروح وأحفر معاهم كنت رحت".

 

ولفتت إلى أنها تشعر بمجرد شرائها شهادات الاستثمار أنها ساهمت فى هذا المشروع وقدمت جزءا بسيطا من أجل إتمامه، ولم يكن العائد هو الدافع الأساسى لشراء شهادات الاستثمار.

 

اتفق معها عبدالناصر جمال (طالب بكلية تربية) الذى قال إنه حرص على شراء شهادة استثمار بقيمة 100 جنيه هو الآخر، حتى يتم إنجاز المشروع فى موعده، لأن ذلك سيرتب عليه توفير فرص عمل للشباب.

 

وأكد أن العائد لم يكن هو الدافع الرئيسى من أجل شراء تلك الشهادة، ولكن الرغبة فى المشاركة كانت هى المحرك الرئيس له.

 

أما مايكل ألبير، مدرس، فقال إن ما دفعه إلى شراء شهادات قناة السويس هو كلا الأمرين العائد الكبير الذى توفره هذه الشهادة، والذى يصل إلى 12%، بجانب رغبته فى المشاركة فى المشروع القومى، حيث ستعم الاستفادة جميع المواطنين، معقبا أنه سحب مبالغ نقدية من البريد وهو وأسرته لشراء هذه الشهادات.

 

من جانبها قالت فاطمة محمد بأنها حرصت على أن تأتى إلى البنك وشراء شهادات استثمار لأولادها رغبة فى أن يعمل أولادها بهيئة قناة السويس ويحصلون على وظائف بها.

 

وأعربت عن أمنيتها أن يكون شراؤها للشهادات وسيلة تمكن أولادها من الحصول على وظائف بالهيئة، والتى يتمنى الجميع العمل بها لما تقدمه من امتيازات مالية وعينية للعاملين بها.

 

12 % فائدة

 

وقال مسئول بنكى لـ"مصر العربية" إن مدة الشهادة 5 سنوات وتصرف الفائدة كل 3 شهور، ويصل سعرها إلى 12%، الأمر الذى يتطلب أن يكون للمواطنين حسابات بنكية أو فتح حسابات من أجل إضافة العائد لحساباتهم بالبنوك.

 

ولفت إلى أنه يمكن استرداد الشهادة بعد مرور سنة على تاريخ شرائها، يمكن للعميل أن يقترض بضمان الشهادة فور شرائها بمعدل 90% من قيمة الشهادة.

 

ولفت إلى أن هناك مراعاة لكبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة عند شراء شهادات الاستثمار، ويتم توفير كل السبل والتسهيلات اللازمة للمواطنين من أجل شراء الشهادات والعمل على خدمتهم وراحتهم.

 

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان