رئيس التحرير: عادل صبري 02:30 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو والصور.. أسعار الأرز "خذلت" الفلاحين بالدقهلية

بالفيديو والصور.. أسعار الأرز خذلت الفلاحين بالدقهلية

تقارير

موسم حصاد الارز بالدقهلية

بالفيديو والصور.. أسعار الأرز "خذلت" الفلاحين بالدقهلية

هبة السقا 13 سبتمبر 2014 13:17

من العام إلى العام، ينتظر موسم حصاد الأرز كفرصة لتسديد الديون وقضاء المهام المؤجلة لضعف الحالة المادية طيلة العام؛ لكن محصول الأرز هذا العام "خذل" فلاحي الدقهلية الذين صدمهم انخفاض سعر بيعه للتجار بالإضافة لارتفاع تكاليفه بسبب زيادة أسعار السولار والكيماوي وإيجار "المكبس" وغيره، وهو ما جعل الفلاح ضحية لهامش الربح المسحوق بين مطرقة التكاليف وسندان انخفاض السعر.

 

أحمد رمضان أحد الفلاحين بقرية العصافرة قال لـ "مصر العربية": إن أسعار الأرز هذا العام منخفضة تماما؛ مشيرا إلى أن جميع الفلاحين ينتظرون موسم حصاد الأرز والذي مثل موسما لحصد ما جناه الفلاح من جهد وتعب طيلة العام؛ إلا أن هذا العام أسعار الأرز منخفضة تماما ووصلت إلى 1400 جنيه مما يكبد الفلاح خسائر مالية كثيرة.

 

وأضاف أن صفيحة الجاز (سولار) وصل سعرها إلى 35 جنيها كما أن إيجار الماكينة المساعدة بالأرض تصل إلى 88 جنيها للفدان الواحد؛ متسائلا عن دور الحكومة ودعمها للزراعة والفلاح بدلا من ترك الأراضي وشراء الأغذية والمحاصيل من الخارج.

 

وقال محمد شرباطي إن ارتفاع الأسعار يؤثر على الفلاح بشكل كبير فشوال الكيماوي الواحد يصل سعره إلى 150 جنيها، والمكبس بـ 50 جنيها في الساعة كما أن ماكينة الحصاد بتاخد 250 جنيها للفدان قائلا: "يعني اللي جاي علي قد اللي رايح".

 

وأضاف أن الدواء الخاص بمحصول الأرز والذي يطلق عليه "نيو ميني" وسعره 220 جنيها غير فعال؛ فهو لا يقوم بقتل الحشرات ولا الحشائش التي تنمو على المحصول كما ان هناك اقاويل حول خطورته علي صحة الانسان وعلي الجانب الاخر لا توفر لنا الجمعية الزراعية او الحكومة مرشدين زراعين لتوجيههم او طرح ادوية فعالة بأسعار مناسبة  

وقال عبده الأمير "فلاح من قرية المحمودية": إن الفلاح يعاني من مشاكل عدة على رأسها ارتفاع أسعار الأسمدة فشيكارة السماد سعرها 57 جنيها إلا أن الجمعية الزراعية تطرحها بسعر 86 جنيها والفرق تحت مسمي مصاريف إدارية.

 

وأضاف أن الفلاح يعيش بلا تأمينات اجتماعية ولا صحية؛ فعند تعرضه لوعكة صحية أو مرض يضطر للجوء إلى المستشفيات الخاصة باهظة التكاليف التي لا يقدر علي تحمل نفقاتها.

 

ومن ناحية أخرى أكد مصدر بمديرية الزراعة بالدقهلية أن السبب في انخفاض أسعار الأرز هذا العام الزيادة التي شهدها سعر السولار؛ مما أدى إلى ارتفاع أسعار الاسمدة فضلا عن توقف عدد من المصانع عن الإنتاج؛ وبالتالي يقوم الفلاح بشراء الأسمدة والكيماويات بأسعار أغلى من الأعوام السابقة، فيشعر حينئذ بانخفاض سعر المحصول.

 

من جانبه قال المهندس أنور سالم وكيل وزارة الزراعة بالدقهلية في تصريحات صحفية أنه قام بتشكيل عدة لجان عامة وفرعية لمتابعة حصاد الأرز، كما شدد على التصدي الفعلي والحازم لمنع حرق قش الأرز تماما بالدقهلية.

 

 

 

 

 

 

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان