رئيس التحرير: عادل صبري 04:53 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

عمارات وسط البلد في طابور تنتظر الكهرباء

عمارات وسط البلد في طابور تنتظر الكهرباء

تقارير

انقطاع الكهرباء أثر على كافة مرافق الحياة

عمارات وسط البلد في طابور تنتظر الكهرباء

عمرو عبدالله - محب عماد 04 سبتمبر 2014 20:41

"الليل ليل والليل نعسان .. قول ﻷمك رندة تقيد القنديل يا حسان" ،كانت هذه إحدى الكلمات التي نظمها الشارع عبدالرحمن اﻷبنودي في أحد رسائل حراجي القط لوالدته من الجيش، هكذا هو المساء في يوم لم تشهد مصر مثيله سوي في التسعينات.

فانقطاع الكهرباء طال أنحاء الجمهورية ولم يسلم منه أحد، فشوارع كساها الظلام، عمارات وأبنية تتراص جنبا إلى جنب في انتظار دورها في ساعات عودة التيار الكهربائي، حديثنا ليس عن قرية نائية أو عزبة في أقصي صعيد مصر بل نحن في أحد أرقي شوارع القاهرة بالدقي.

 

"مصر العربية" سعت لمعرفة كيف تتعامل تلك العمارات مع انقطاع الكهرباء الذي شهدته البلاد اليوم وأوقف الكثير من الخدمات، وخاصة مياه الشرب.

 

أحمد سيد -حارس أمن بأحد العمارات- قال :" أعمل هنا منذ سبع سنوات لم يكن هناك أزمة بالكهرباء؛ ﻷن الكثير من البشوات يسكنون هنا، وأغلب العمارات بها خطين للكهرباء الخط العادي وآخر يعمل عندما ينقطع التيار عن الخط الرئيسي، وهذا الخط يعمل لساعات معدودة.

 

والتقط كمال حامد حارس بنك طرف الحديث قائلا:" الكهرباء اليوم لم تأتي سوي ساعات قليلة، ولكن هنا لم نشعر بها كثيرا بسبب أن وجود مولدات تعمل بمجرد انقطاع التيار، وكذلك خط بديل يعمل بعد انقطاع الكهرباء مع وجود أجهزة ا"لبي سي" والتي ينقطع التيار الكهربائي بفضلها على فترات.

 

"الكهرباء مقطعتشي هنا كتير "؛ ﻷن العمارات هنا بها خط بديل والمحلات بها مولدات "هكذا لخص عماد عبدالحميد ،حارس أمن، الوضع بهذا الحي الراقي بالدقي، قائلا: الكهرباء نعاني منها أكثر في الأحياء الشعبية فهي لم تأتِ سوي فترات قليلة وحتى المولدات التي نشتريها لا تضيء سوي بعض اللمبات بالمنزل.

 

شوارع القاهرة غارقة في الظلام، وميدان المساحة بالدقي تبدوا أبنيته كطابور من المواطنين يقف على أحد المخابز كل ينتظر دوره ، فهذا حال الأبنية التي لبعضها خط بديل يسري من خلالها التيار الكهربائي حتي يعود خطه الرئيس للعمل.


 

إقرأ ايضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان