رئيس التحرير: عادل صبري 04:48 مساءً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

عبدالرحمن.. طفل إسمعلاوي اختفى ووالداه يشكوان تجاهل الشرطة

عبدالرحمن.. طفل إسمعلاوي اختفى ووالداه يشكوان تجاهل الشرطة

تقارير

والد ووالدة الطفل عبدالرحمن عمرو المختفي بالإسماعيلية

عبدالرحمن.. طفل إسمعلاوي اختفى ووالداه يشكوان تجاهل الشرطة

ولاء وحيد - نهال عبدالرءوف 29 أغسطس 2014 18:42

7 أيام مرت على "عمرو وهند "وهما يبحثان عن طفلهما عبدالرحمن الذي ضاع داخل شاطئ الدنفاه بالإسماعيلية، ولسان حالهما يقول: "حيا أو ميتا.. نريد ابننا".. واقعة غامضة هزت أرجاء المدينة منذ وقوعها السبت الماضي بشاطئ الدنفاه المطل على قناة السويس.

 

طفل في الثالثة والنصف من عمره يختفي فجأة من أمام والديه وهو واقف أمام الشط، خلف وراءه أما تبكي حزنا على طفلها الغامض مصيره، وأبا يواصل يومه بحثا عن طفله الوحيد حاملا هاتفه في يده منتظرا مكالمة تطمئنه على مصير طفله، وجدا لا يبرح مكان اختفاء الطفل أملا في أن يجده طافيا على الماء أو يعثر على أي من متعلقاته تقودهم نحو مصيره.

 

عمرو حسن والد الطفل يعمل طباخا على أحد المراكب السياحية بالغردقة، قال: "يوم السبت الماضي 23 أغسطس ذهبت وزوجتي وطفلي عبدالرحمن لشاطئ نادي الدنفاه في الساعة الثالثة تقريبا، وعقب وصولنا قام الطفل بالاستعداد لنزول المياه، وكنت وزوجتي وعدد من أصدقائنا جالسين في مواجهة الشط".

وأضاف لـ"مصر العربية": "وفي خلال 30 ثانية تقريبا وربما أقل بمجرد أن التفت خلفي لأعطي زوجتي شيئا تفاجأت باختفاء الطفل، وسارعت بالبحث أنا وكل أصدقائي وآخرين كانوا متواجدين على الشاطئ، ولم نجد له أي أثر، وقتها كان أغلب الظن أن الطفل ربما يكون غرق، وطالبنا إدارة النادي باستدعاء أفراد المسطحات المائية للبحث عن الطفل، وبالفعل وصلت شرطة المسطحات بعد ساعتين تقريبا من اختفاء الطفل، واستمر البحث نحو ساعة ونصف ولم يعثر على الطفل".

وتابع: "في هذه الأثناء كانت إدارة النادي تهتم بشيء واحد هو كيف تمكنا من دخول النادي المعروف أن عضويته مقتصرة فقط على كبار العاملين بهيئة قناة السويس، وأصحاب السلطة والنفوذ فقط، وكأن جريمتي هي تجرئي على دخول نادي الكبار، وأولاد الذوات، وحاولوا أن يحتجزوا بطاقتي معهم خوفا من أن أحرر محضرا ضدهم ولولا تشاجري معهم ما كانوا سيعطونني البطاقة التي أصروا على الاحتفاظ بصورة منها معهم".

وبنبرة يملؤها الحزن قال: "حاولت تحرير محضر بقسم شرطة ثالث ومقابلة رئيس المباحث، ولكن فشلت مما اضطرتني للتواصل مع أحد الضباط من معارفي للتوسط حتى أتمكن من تحرير محضر، ومقابلة رئيس المباحث، وهناك أبلغني الضابط المختص أن القسم ليس واقع بدائرة الواقعة وتم توجيهي لقسم شرطة أول حيث قمت هناك بتحرير محضر".


واشتكى والد الطفل من تجاهل المباحث لواقعة اختفاء الطفل وعدم اكتراثهم بالبحث والتواصل على بلاغات الأطفال في المحافظات الأخرى"، موضحا: "إنني أقوم وأصدقائي بدور المباحث في الكشف عن واقعة اختفاء الطفل، ونقوم يوميا بالبحث في المستشفيات ومشارح الموتى والتواصل مع البلاغات المشابهة في المحافظات الأخرى للتوصل لأية معلومة عن الطفل حتى الصيادين في بحيرة التمساح وقناة السويس نتواصل معهم لإبلاغنا بأية معلومات عن العثور على الطفل".

وتابع: "بعد 7 أيام لا أدري هل غرق ابني أم اختطف.. لا يغمض لي جفن.. فإن كان طفلي مات فنحن راضين بقضاء الله وقدره، ولا نريد غير جثته، وإن كان حيا أريده.. لا أرغب من الداخلية إلا أن تهتم بالواقعة وتواصل بحثها عن طفلي.


وواصل: فقدت طفلي الأول أياد وعمره 7 أشهر بسبب إهمال طبي داخل مستشفى جامعة قناة السويس، وطفلي الثاني عبدالرحمن سأفقده بسبب تجاهل الداخلية، يبدو أنه كتب عليَّ أن أفقد أولادي بسبب إهمال الحكومة لأننا غلابة وملناش ضهر، والوضع حاليا أن شرطة المسطحات المائية فشلت في العثور على جثة طفلي، والمباحث تتجاهل الواقعة وإدارة النادي - الذي شهد الواقعة - تركز في تحقيقاتها على كيفية دخول الطفل وأسرته للشاطئ فقط.

وبصعوبة قالت هند حسين والدة الطفل: "لا أعلم حال ابني هل هو حي أم ميت.. لا أريد شيئا فأنا راضية بقضاء الله وقدره، لكنني أريد أن أعرف مصير طفلي، لا أحد يتخيل حجم المعاناة والنار المؤججة في صدري منذ اختفاء طفلي".


وتابعت: "أناشد كل من يعرف شيئا عن طفلي سواء كان حيا أو ميتا أن يبلغني".

 

جد الطفل "حسن عبدالحميد " يقول يوميا أذهب لمكان اختفاء الطفل من الساعة السابعة صباحا حتى الثانية عشرة مساء منتظرا أي خبر ومحاولا الوصول إلى أي معلومة عن حفيدي حتى أني أقوم بتوصية الصيادين ليبلغوني بأية أخبار إن عثروا على الطفل أثناء تجولهم في القناة وبحيرة التمساح.

اقرأ أيضا:

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان