رئيس التحرير: عادل صبري 04:35 صباحاً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو.. الباعة الجائلون: وقفنا مع الحكومة ضد الإخوان في أحداث الفتح فباعتنا

بالفيديو.. الباعة الجائلون: وقفنا مع الحكومة ضد الإخوان في أحداث الفتح فباعتنا

تقارير

الباعة الجائلون بالميدان

بعد نقلهم للترجمان ووابور الثلج..

بالفيديو.. الباعة الجائلون: وقفنا مع الحكومة ضد الإخوان في أحداث الفتح فباعتنا

محمد يحيى 25 أغسطس 2014 17:14

عبر باعة متجولون عن استيائهم الشديد جراء نقلهم من وسط البلد إلى الترجمان ووابور الثلج، ضمن خطة الدولة لإعادة المظهر الحضاري لمنطقة وسط البلد، وشارع طلعت حرب، وقصر النيل، ومنطقة الإسعاف.

وقال باعة إن الدولة لم تحفظ لهم جميل أنهم وقفوا بجوارها ضد جماعة الإخوان المسلمين، خاصة في أحداث مسجد الفتح، وقامت بنقلهم إلى أماكن - حسب وصفهم - "طاردة للرزق".


 

أحلام محمود (بائعة متجولة) تفترش الأرض أمام مسجد الفتح، وتقوم ببيع النظارات، قالت: "هينقلونا الترجمان أو بابور الثلج ليه؟! هم عاوزين يموتونا بالحياة، ولا لحكومة نسيت وقفتنا معاهم ضد الإخوان؟ لما حمينالهم مسجد الفتح وحرقوا بضاعتنا؟".


 

عطا الله السيد (بائع متجول يفترش الرصيف بمنطقة رمسيس) يقول: "أنا فى الميدان من 20 سنة، وعيلتى فى الميدان من 100 سنة، أبا عن جد ومش هنسيب المكان دا ونروح أى مكان تانى لأننا مش لاقيين ناكل".


 

واستغرب مصطفى إبراهيم (بائع أمام مسجد الفتح) الإجراءات الحكومية ضدهم قائلا: الباعة الجائلون بمسجد الفتح وقفوا بجوار الدولة فى حربها على الإرهاب، وساعدوا قوات الشرطة والجيش فى أحداث مسجد الفتح، ومازالوا حتى الآن يقومون بحماية المسجد من محاولات الإخوان لفتح المسجد مرة أخرى.

شاهد الفيديو

اقرأ أيضا:

 

طبيب ميداني: حصار الفتح أبشع من فض رابعة

رمسيس">بالصوررمسيس">.. عشرات المحتجين يتظاهرون بميدان رمسيس

رمسيس-تروي-معاناتها">بالفيديورمسيس-تروي-معاناتها">...سندسرمسيس-تروي-معاناتها">.. أصغر معتلقه في أحداث رمسيس تروي معاناتها

رمسيس-الثانية-بدون-دماء">ذكرى أحداث رمسيس الثانيةرمسيس-الثانية-بدون-دماء">.. قتيل ومولوتوف وفراشات

انفراجة بالمواصلات بعد عودة مترو الجيزة

ننشر تفاصيل تفجيرات ميدان لبنان واغتيال قائد الأمن المركزى بأكتوبر

إلقاء شماريخ على مبنى الشرطة العسكرية ببني سويف

تأجيل محاكمة 494 في أحداث مسجد الفتح لـ 12 أغسطس


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان