رئيس التحرير: عادل صبري 11:20 صباحاً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

ترسيم المحافظات.. طوفان الإهمال يهدد عرش حلم السيسي

ترسيم المحافظات.. طوفان الإهمال يهدد عرش حلم السيسي

تقارير

التقسيم الجغرافي الجديد للأقصر

ترسيم المحافظات.. طوفان الإهمال يهدد عرش حلم السيسي

نور السيد 24 أغسطس 2014 17:49

تنمية اقتصادية، انفتاح جغرافي، هكذا قُيِّم توجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى إعادة ترسيم المحافظات، إلا أن اﻷمر لم يسلم من الانتقادات، التي وجهت إلى قرار الرئيس.

 

ردود الأفعال، تباينت بين مؤيد ومعارض، في محافظة اﻷقصر، جرَّاء قرارات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بشأن إعادة ترسيم المحافظات، حيث دخلت الأقصر، ضمن نطاق إعادة الترسيم، بزيادة مساحتها بنحو عشرة أضعاف، لتصل مساحتها إلى 37 ألفًا و523 ألف كيلومتر، بدلاً من ثلاثة آلاف و263 كيلومترًا.

 

نهى نور، ناشطة سياسية، تقول إن أداء اللواء طارق سعد الدين، محافظ الأقصر، في إدارة شؤون المحافظة غير جيد، لا سيما أن المحافظة تعاني من العشوائية ونقص الخدمات، وفق قولها، معتبرةً أن قرار إعادة الترسيم وزيادة مساحتها، لن يغير من الأمر شيئًا، مرجحةً استمرار ما أسمته "الإهمال".

 

نور تكشف عن أن مشروع إقامة ميدان الملك عبد الله بن عبد العزيز، خادم الحرمين، بوسط الأقصر، شابه إهدار كبير للميزانية، من أجل تجهيزه، في الوقت الذي تعاني فيه بعض المناطق القريبة من أرض المشروع، من عشوائية وانعدام للخدمات، وفق قولها.

 

يوسف المصري، نائب أمين حزب الوفد بالأقصر، يرى أن زيادة مساحة الأقصر، ضمن الترسيم الجديد، يعطي لها متنفسًا، على ساحل البحر الأحمر، جرَّاء ما تتميز به سياحيًا من شواطئ، وكذا تواجد العديد من القرى السياحية، التي تفيد الاقتصاد، ما ينعكس إيجابيًا على حياة المواطنين.

 

المصري أشار إلى أن زيادة الظهير الصحراوي للأقصر يساهم في النمو الزراعي والسكاني للمحافظة، وإيجاد منفذ بحري كميناء يخدم عمليه التصدير والاستيراد، ليكون هناك رواج في شتى المجالات.

 

أحمد عبد المعطي، أحد العاملين في القطاع الخاص, وصف قرار الحكومة بشأن زيادة مساحة الأقصر, بـ "غير المدروس”، لافتًا إلى أن الحكومات في الدول الخارجية تدرس أولاً القرار والنتائج المتوقعة له، اﻷمر الذي يختلف عن الحال في مصر، حيث تدرس الحكومة المصرية القرارات دون أدنى مستوى من الدراسة، وفق تعبيره.

 

وحكوميًا، صرَّح اللواء طارق سعد الدين، محافظ الأقصر, أن انضمام مدينة مرسى علم لمحافظة الأقصر،سيزيد من فرص النمو السياحي في المحافظة، ويزيد من عدد السياح الوافدين لزيارة آثار المناطق الأثرية والسياحية بالمحافظة، ويخلق مجالاً لعمل تكامل وربط دائم بين السياحة الثقافية التي تشتهر بها الأقصر والسياحة الشاطئية التي تشتهر بها المدينة الساحلية.
 

المحافظ أعلن أنه سيتم إنشاء طريق جديد لربط مدينة الأقصر بمدينة مرسى علم، على شواطئ البحر الأحمر، مع دراسة مد شريط للسكك الحديدية بين المدينتين لتسهيل عملية انتقال المواطنين والسياح بينهما.
 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان