رئيس التحرير: عادل صبري 06:52 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

انقطاع الكهرباء بالإسكندرية يهدد 40% من الصناعة بمصر

 انقطاع الكهرباء بالإسكندرية يهدد 40% من الصناعة بمصر

تقارير

خريطة المناطق الصناعية ببرج العرب بالإسكندرية"صورة أرشيفية"

فرج عامر: تكبدنا خسائر فادحة

انقطاع الكهرباء بالإسكندرية يهدد 40% من الصناعة بمصر

محمود فخرى 23 أغسطس 2014 10:54

"لا فرق بين منزل أو مصنع".. شعار رفعته الحكومة في خطتها للتعامل مع أزمة الانقطاع المتكرر للكهرباء.. بدلا من تذليل العقبات أمام رجال الأعمال وتشجيع ضخ استثمارات جديدة لدفع عجلة الاقتصاد إلى الأمام، إلا أنه مؤخرًا شرعت الحكومة في تطبيق تخفيف الأحمال على المناطق الصناعية، ومن بينها الإسكندرية، التي تستحوذ على حوالي 40% من إجمالي الإنتاج الصناعي في مصر.

وتسبب الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي في توقف خطوط الإنتاج بمصانع مدينة برج العرب الجديدة التي تضم ما يزيد على 1800 مصنع يعمل بها نحو18 ألف عامل، فضلا عن عشرات الآلاف من العمالة المؤقتة، مما أدى لتكبد رجال الأعمال بالمدينة خسائر فادحة.


 

المهندس محمد فرج عامر، رئيس مجلس إدارة جمعية مستثمري برج العرب الجديدة، قال إن مئات المصانع بالمدينة تعانى من الانقطاع المتكرر للكهرباء لفترات تصل إلى 4 ساعات يوميًا، مما يكبدهم خسائر كبيرة.

وأشار إلى أن خطة تخفيف الأحمال تسببت في توقف عدد من خطوط الإنتاج الحديثة بالكامل، نظرا لأن تشغيلها يتطلب ضمان استمرار التيار الكهربائي بانتظام، مما أدى إلى اتخاذ عدد من رجال الأعمال، قرارًا بإغلاق مصانعهم، بعد أن حاصرتهم العديد المشكلات.

ووصف "عامر" وعود الحكومة عن تذليل أي عقبات أمام رجال الأعمال وتوفير الكهرباء بأنها "كلام جرايد"، قائلا: "الحكومة مش حاسة بينا والناس فاكرينا بنطبع فلوس ولا يعلمون أن الصناعة ماعدتش بتكسب".


 

وأضاف "عامر"أن استمرار انقطاع الكهرباء وغيرها من المشكلات مثل عدم انتظام المياه وسوء حالة شبكة الطرق المؤدية للمدينة، تهدد بإغلاق عدد كبير من المصانع، خاصة في ظل ارتفاع تكاليف الإنتاج وأجور العمال.

وأوضح رئيس مجلس إدارة جمعية مستثمري برج العرب، إن رحلة العمال من الإسكندرية إلى مدينة برج العرب تستغرق ساعتين ونصف ذهابا ومثلهم فى العودة بسبب سوء حالة الطرق، رغم أن المدينة لا تبعد عن الإسكندرية سوى نحو 60 كيلو متر فقط.

أما المهندس هاني المنشاوى، عضو مجلس إدارة الجمعية، ورئيس اتحاد الصناعات الصغيرة في الإسكندرية، فأكد أن انعدام الأمن على الطرق يعوق عملية نقل البضائع من المصانع إلى أماكن التوزيع، وهى المشكلة التي تعوق جذب استثمارات جديدة – على حد قوله.

 

ومن جانبه، وعد المهندس محمد علي بكر، رئيس شركة توزيع كهرباء الإسكندرية، المواطنين بتحسن ملموس في أزمة إنقطاع التيار الكهربائي بالإسكندرية خلال الأيام القادمة، بعد زيادة الطاقة المنتجة وتوفير كميات الوقود، وإصلاح بعض الأعطال المتواجدة في المحطات.

وأوضح "بكر" أن الشركة تحرص على إستبعاد بعض المناطق الحيوية والمستشفيات من جدول تخفيف الأحمال، خاصة المنطقة الصناعية بمدينة برج العرب قدر الإمكان-، مشيرا إلى أن المنطقة الصناعية ببرج العرب تستهلك نحو 150 ميجا يوميا بنسبة تبلغ 10% من الكمية المحددة لمحافظة الإسكندرية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان