رئيس التحرير: عادل صبري 07:22 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مؤيدو شهادات استثمار قناة السويس: كله عشان مصر.. وآخرون : الضمانات أولا

مؤيدو شهادات استثمار قناة السويس: كله عشان مصر.. وآخرون : الضمانات أولا

تقارير

ابراهيم محلب - رئيس الوزراء

في الدقهلية ..

مؤيدو شهادات استثمار قناة السويس: كله عشان مصر.. وآخرون : الضمانات أولا

هبة السقا 20 أغسطس 2014 07:44

تباينت ردود أفعال مواطني محافظة الدقهلية ما بين مؤيد ومعارض للقرار الذي أصدره المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء بطرح شهادات استثمار قومي لتمويل مشروع قناة السويس الجديد، تتاح من خلال بنك مصر، والبنك الأهلي، وبنك القاهرة، على أن تكون مدة الشهادة خمس سنوات، بعائد يبلغ 12%.


 

وفيما أكد البعض على اعتزامهم المشاركة بشراء شهادات له ولأولاده معتبرين أن ذلك واجب وطني.. طالب آخرون الحكومة بوضع ضمانات وقوانين حكومية حتى يستطيعوا المشاركة بفاعلية في هذا المشروع .


 


 

تقول فوزية عاطف موظفة من مدينة المنصورة أنها ستقوم بشراء 4 شهادات لها ولأولادها؛ للمساهمة في دعم المشروع. مشيرة إلى أن المشاركة تعد واجبا وطنيا على كل مصري، حسب وصفها، قائلة " مش مستنية عائد مادي المهم عندي مصلحة مصر" .


 

ولم يختلف رأي عبد الله ياسين محاسب بمدينة بلقاس كثيرا والذي أكد بدوره أنه سوف يساهم بشراء شهادات الاستثمار له ولأفرد أسرته، ليس سعيًا لكسب عائد مادي وإنما للمشاركة في تقدم البلاد.

وقال محمد محسن موظف بمدينة دكرنس إنه حتى الآن لا يعلم شيئا عن نظام تلك الشهادات أو كيفية الاستثمار بها إلا أنه ينتوي المشاركة وشراء عدد منها حال طرحها لدعم مشروع القناة الجديدة الذي وصفه بأنه عملاق وسيحقق الكثير من المنافع التي ستعود على كافة المواطنين.


 

ومن جهة أخرى يرى معارضون ضرورة وجود ضمانات من الحكومة على الشهادات حتي يستطيعوا المشاركة؛ حيث طالب إسماعيل الشناوي صاحب أحد المحلات بمدينة المنصورة الحكومة بوضع ضمانات وقوانين لتلك الشهادات حتي يستطيع المواطن أخذ قرار فعلي بالمشاركة من عدمها. مشيرًا إلى أن الحكومة عادة ما تصدر قرارات ظاهرها جيد وباطنها مليء بالعواقب كما فعلت في منظومة التموين الجديدة. حسب قوله.

واستبعد حسن عبد الرحمن موظف من مدينة المطرية مشاركة المصريين في شراء الشهادات ورجح أن يكون للشهادات إقبال كثيف من قبل الأجانب قائلا "المصريين مش معاهم فلوس يفتحوا دفتر توفير من أساسه ".

وأضافت أميمة محمد ربة منزل إنهم لن يشاركوا بتلك الشهادات خاصة وأن الحكومة لم توضح معايير المكسب والخسارة أو العائد الحقيقي من وراء تلك الشهادات كما أن الفترة الحالية تشهد نوعًا ممّا أسمته بضعف الثقة بين المواطن وقرارات الحكومة، مشيرة إلى أن الأمر سيقتصر على رجال الأعمال فقط فهم الأولى بهذا المشروع.


 

اقرأ أيضا:

محلب لـلهيئة الهندسية للقناة: نفسي أشتغل معاكم مهندس

البنك الدولي: حان الوقت لأن تجني مصر ثمار القناة

مشروع-القناة">جامعة المنصورة تشارك بخدمات طبية في مشروع القناة

مشروع-قناة-السويس">بث مباشر لإعلان التحالف الفائز بمشروع قناة السويس

مشروع-قناة-السويس">أطفال الأوبرا يحتفلون بانطلاق مشروع قناة السويس


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان