رئيس التحرير: عادل صبري 03:32 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مواطنون: الأجهزة المنزلية ضحية انقطاع الكهرباء

مواطنون: الأجهزة المنزلية ضحية انقطاع الكهرباء

تقارير

أبراج الكهرباء

مواطنون: الأجهزة المنزلية ضحية انقطاع الكهرباء

محمد يحيى 19 أغسطس 2014 17:54

عبر عدد من المواطنين عن استيائهم الشديد من تكرار انقطاع الكهرباء، الأمر الذي وصل لمدة تزيد عن الـ15 ساعة في بعض الأماكن، وهو الأمر الذي أرجعه البعض إلى عدم عدالة توزيع قطع الكهرباء.

حاولت "مصر العربية" رصد جانبًا من معاناة المواطنين والأضرار التي تقع عليهم نتيجة تكرر انقطاع الكهرباء وتحولها من أزمة إلى كارثة، لم يختلف أحد على أن هناك أزمة طاحنة يمر بها قطاع الكهرباء في مصر، وأن الدولة فشلت حتى الآن حل الأزمة التي تزداد ضراوة كل يوم، حتى وصلت إلى حد انقطاعها في المستشفيات، وهو ما اضطر بعض الأطباء إلى إجراء عملياتهم الجراحية على كشافات الهواتف المحمولة.


 

نور أحمد، أحد ساكني شارع البطل أحمد عبد العزيز، يقول إن الكهرباء تُقطع فى منطقته لمدة تزيد عن العشر ساعات متقطعة فى اليوم الواحد، وهو ما يتسبب فى ضياع اليوم بالنسبة له بجانب الخسائر المادية التى يتسبب فيها انقطاع الكهرباء.

أما محمود عبد الموجود من سكان المهندسين، فيؤكد أن انقطاع الكهرباء تخطى حدود القاهرة ليصل إلى المناطق السياحية، مثل شرم الشيخ والساحل الشمالي، وأصبح تكرار انقطاع الكهرباء معتادًا، ولعدة ساعات متصلة، ما تسبب فى ضياع الأجازة عليه، بجانب الصورة السيئة عن مصر، والتي يتم تصديرها إلى السياح فى مصر، وهو ما يعد ضررًا كبيرًا للقطاع المنهار.


 

ويرى السيد أبو المعاطى أحد سكان منطقة دار السلام، أن مشكلة الكهرباء فى مصر، تفاقمت منذ ثلاث سنوات، مشيراً إلى أنها لم تكن موجودة قبل ذلك، وبهذه الكثافة، والتى وصلت إلى انقطاعها لمدة تزيد عن الـ15 أو 16 ساعة متفرقة على مدار اليوم.


 

وإشتكت سميرة حسنى أحد سكان الطالبية من هذه الأزمة، فتقول: "الأجهزة الكهربائية هى الضحية الأولى لهذه الكارثة المتفاقمة داعية الحكومة إلى اتخاذ القرار المناسب فى أسرع وقت لحل هذه الأزمة".


 

كما طالب ناصر العدوى، عامل فى مسجد، بضرروة توفير مولدات للمساجد أسوة بالمستشفيات، والتى يتسبب انقطاع الكهرباء إلى تصبب المصلين عرقاً.


 

أما سليمان أحمد أحمد، سودانى مقيم بالقاهرة، فيقول إن الكهرباء فى السودان أحسن حالاً من الكهرباء فى مصر، داعياً الحكومة المصرية إلى تطبيق نظام كروت شحن الكهرباء واستخدام عدادات رقمية يتم شحنها بكروت شحن، وعند انتهاء عدد الكيلووات التى يوفرها الكارت يتم قطع الكهرباء فى محيط المنزل فقط.


 

اقرأ أيضاً:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان