رئيس التحرير: عادل صبري 06:13 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

سائق بمشروع القناة: بنشرب ميه مولعة.. وكله علشان العيال

سائق بمشروع القناة: بنشرب ميه مولعة.. وكله علشان العيال

نهال عبد الرءوف 16 أغسطس 2014 12:51

تاركا أطفاله وزوجته سعيا للرزق، وأملا في تسديد ديون وأقساط السيارة التي يعمل عليها ورغبة في توفير حياة وتعليم أفضل لأطفاله، جاء إلى مشروع حفر قناة السويس الجديدة.

اسمه مشاري احمد، ويعمل سائقا بالمشروع الذي يتوقع خبراء أن يدر مليارات الدولارات على الاقتصاد المصري.


 

بدأ حديثه لـ "مصر العربية" قائلا إنه جاء من مركز أبو حماد بمحافظة الشرقية تاركا زوجته وطفليه: يوسف (8 سنوات) ونور (7 سنوات) وزوجته ومولوده الذى ينتظره من اجل العمل في المشروع أملا في الحصول على أجر يساعده وأسرته على تسديد أقساط السيارة التي يعمل عليها ويمتلكها خاله.


 

وبنبرة حزينة قال مشاري إنه مضطر لأن يغيب عن أسرته بالأيام، والشهور من أجل لقمة العيش خاصة وأنه تعود على ذلك منذ بدء العمل بهذه المهنة منذ 16 سنة، وهو ما يثير استياء أطفاله الذين يطالبونه دوما بالبقاء معهم، لكنه دائما ما يرد عليهم قائلا: "هتاكلوا منين لو فضلت قاعد جنبكم؟".


 

وأشار إلى أن تغطية تكاليف سيارته دفعه للمشاركة بالمشروع الذي يشعر من خلاله بعمل شيء مفيد للبلد، وهو ما يفتخر به أمام أولاده، حيث شارك سابقا بعدة مشاريع أخرى مثل: طريق بورفؤاد ومشاريع أخرى ببورسعيد.


 

واشتكى مشاري من سوء الأحوال المعيشية بموقع مشروع القناة الجديدة، قائلا: "لا يوجد مياه باردة، بنشرب ميه مولعة"، لافتا إلى أن زملاءه يضطرون لقطع مسافة تترواح بين 7 و10 كليو مترات إلى قرية التقدم، حيث يمكنهم شراء الأطعمة، مطالبًا بتحسين ظروف الإقامة للعمال.


 

 

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان