رئيس التحرير: عادل صبري 09:05 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الفضالي: سنقاضي الصهاينة دوليًا

الفضالي: سنقاضي الصهاينة دوليًا

تقارير

المستشار أحمد الفضالي

إدانة ومطالب في مؤتمر الاستقلال عن غزة

الفضالي: سنقاضي الصهاينة دوليًا

عمرو عبد الله - أحلام حسنين 03 أغسطس 2014 15:56

عقد تيار الاستقلال مؤتمرًا صحفيًا، ظهر اليوم الأحد، للمطالبة بوقف العدوان الإسرائيلي على غزة، ومناقشة سُبل دعم القضية الفلسطينية، واستعراض المبادرة المصرية، وذلك بحضور ناجي الناجي، ممثلاً عن السفارة الفلسطينية بالقاهرة، وغازي فخري مراد، عضو المجلس الوطني الفلسطيني، ولفيف من الشخصيات العامة والحزبية المصرية.

وقال غازي فخري، القيادي بحركة فتح وعضو المجلس الوطني الفلسطيني، إنَّ الاحتلال الصهيوني يريد إبادة شعب فلسطين، ويسعى للقضاء على المقاومة بشتى الطرق، مشيدًا بدور المقاومة في مواجهة العدوان الإسرائيلي، مؤكدًا أنها أحدثت نجاح كبير في رعب تل أبيب، كما توجه بالشكر للموقف المصري تجاه القضية الفلسطينية، رافضًا التشكيك في الموقف المصري والمبادرة المصرية.

ووصف ياسر أبو سيدو، القيادي بحركة فتح، ما يحدث في غزة بالمذبحة الكبرى، مؤكدًا أنَّ الشعب الفلسطيني لن يمل من النضال حتى إن قدم كل الأضاحي من أجل تحرير فلسطين، متوجهًا بالشكر لمصر شعبًا وحكومة ورئيسًا لدعمهما للشعب الفلسطيني لتحقيق النصر.

وأدان أحمد الفضالي، المنسق العام لتيار الاستقلال، العدوان الإسرائيلي الغاشم على الأبرياء في غزة، مستنكرًا الإجراءات الدولية التي أيدت هذا العدوان، معلنًا أنه سيتقدم بأوراق إدانة عاجلة ووثائق إلى المحكمة الجنائية الدولية، للمطالبة بمحاكمة من وصفهم بمجرمي الحرب.

وأضاف الفضالي، خلال كلمته بالمؤتمر الصحفي، أنَّ قدر مصر أنها تدافع عن القضية الفلسطينية، ولا يمكن لها أن تقف مكتوفة الأيدي أمام ما تتعرض له من عدوان غاشم، بينما انتقد موقف تركيا وقطر من المباردة المصرية، متسائلاً :" بأي حق تتحدث قطر وتركيا عن المباردة المصرية، وهم فقدوا عروبتهم ولم تسال أي نقطة دماء منهم في سبيل فلسطين؟"، مضيفًا أنه مات أكثر من ألف فلسطيني نتيجة رفض المباردة.

واعتبر الفضالي أنَّ المبادرة المصرية انتصار للشعب الفلسطيني وأنها شوكة في حلق الصهيانة والأمريكان، مؤكدًا أن مصر ستناهض باسم ثورة 30 يونيو، لرفض السياسة الأمريكية وهيمنتها على العرب كما ناهضت هيمنتها على القرار المصري، كما أشاد بموقف دول أمريكا اللاتينية بسحب سفرائها من تل أبيب، مطالبًا الحكومة المصرية بفتح المعابر أمام الشعب الفلسطيني.

وقال نبيل زكي، المتحدث باسم حزب التجمع، إنَّ ما يحدث في غزة هو حرب إبادة أشد من محرقة الهولوكوست، مضيفًا أن العدو الحقيقي هو العدو الأمريكي الذي يرفض إدانة الاستيطان، ووافق على استمرار الاحتلال الإسرائيلي للأراضي العربية ويعرقل أي حل عاجل وشامل للقضية الفلسطينية.

وأوضح زكي أنَّ القضية ليست بفتح أو غلق المعابر، وليست بتوسيع المياه الإقليمية الفلسطينية وليس بتشغيل الميناء، ولكن القضية الرئيسية هي كيفية إنهاء الاحتلال واستعادة الحقوق الفلسطينية وتحرير الأراضي الفلسطينية، مشيرًا إلى أنَّ المطلوب حاليًا هو كيفية مواجهة العدوان وليس بوقف إطلاق النار ولكن بإعادة توحيد الشعب الفلسطيني، مؤكدًا أنَّ الانقسام أكبر خدمة للعدو.

وشنَّ المتحدث باسم حزب التجمع، هجومًا حادًا على الجامعة العربية، قائلاً: الجامعة العربية مغلقة للتحسينات، وماتت وعليها أن تستيقظ وتحرك قضايا عالمية وتضع حلول جذرية لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي.


 

اقرأ أيضًا:


 

بعد التمكين.. تيار استقلال القضاء في مهب الريح

تيار الاستقلال: الباب مفتوح أمام أعضاء الحزب الوطني

قطر">مظاهرة أمام الجامعة العربية لطرد قطر

غزة-إلى-1735-شهيدًا-و-9170-مصابًا">ارتفاع ضحايا غزة إلى غزة-إلى-1735-شهيدًا-و-9170-مصابًا">1735 شهيدًا و غزة-إلى-1735-شهيدًا-و-9170-مصابًا">9170 مصابًا

كتائب القسام" :قصفنا تل أبيب بـ116 صاروخًا منذ بداية العدوان


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان