رئيس التحرير: عادل صبري 09:57 مساءً | الاثنين 12 نوفمبر 2018 م | 03 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالمباركة.. عيد الدمايطة أسبوعين

بالمباركة.. عيد الدمايطة أسبوعين

تقارير

راس البر

بالمباركة.. عيد الدمايطة أسبوعين

عبده عبد الحميد 02 أغسطس 2014 10:44

في الوقت الذي يحتفل فيه المصريون بعيد الفطر 3 أيام يظل احتفال الدمايطة نحو أسبوعين، حيث يحصل العاملون على إجازة "المباركة" والتي مدتها 15 يومًا.

وخلال "المباركة" تغلق كافة الورش ومعارض الموبيليا أبوابها لمدة أسبوعين ويتوقف كل شيء بالمحافظة ويخلد الجميع للراحة وهي راحة سلبية تجعل كافة المواطنين يتجهون إلى مدينتهم المفضلة وهي رأس البر وهو ما ينعكس على ارتفاع أسعار إيجارات العشش والفنادق في تلك الأيام.

يقول سمير الفيل القاص والشاعر الشهير بمحافظة دمياط: إن إجازة العيد بمثابة عيد وراحة من تعب العمل طوال العام بدمياط فيكون فرصة للضحك والمرح واللعب والحب حيث تنتشر حفلات الزواج والمناسبات السعيدة كما يمثل رواجا للعاملين بمجال السياحة بمدينتي رأس البر ودمياط الجديدة حيث تمتلئ الفنادق والعشش برأس البر بالمواطنين وتمتلئ المتنزهات والمراكب النيلية والمطاعم والأسواق وتكون فرصة للتجار والباعة الجائلين لاستعادة أوقات الركود الاقتصادي طوال العام.

ويتابع الفيل: يتميز أهالي محافظة دمياط في احتفالاتهم بعيد الفطر عن احتفالات باقي محافظات الجمهورية فمن المعروف أن عيدي الفطر والأضحى لهما وضع خاص لدى الدمايطة لا يمكن أن تجده في أي مكان آخر؛ فالطبيعة المهنية لأهالي دمياط جعلت من إجازة الأعياد شيئا مقدسا بالنسبة للدمايطة عامة، وهو ما يدعو كل زائر إلى محافظة دمياط في الأيام التي تلى العيد مباشرة إلى التعجب والاستغراب مما يشهده في تلك المدينة؛ فالهدوء التام يسود مختلف دمياط فلا صوت يعلو فوق صوت الراحة والمتعة والاستجمام على شواطئ البحر والنيل بعد عام كامل من العمل وضجيج الماكينات والمعدات الكهربائية".

ويوضح محمد مسلم رئيس نقابة صناع الأثاث بدمياط تلك الحالة أكثر ويقول: جرت العادة منذ سنوات بعيدة أن تكون إجازة العيد أسبوعين كاملين في عيد الفطر وأسبوعين آخرين في عيد الأضحى وتسمى تلك الإجازة "المباركة" أي أن الدمايطة يحصلون على راحة سلبية لمدة شهر للاستعداد للعودة إلى العمل مرة أخرى في الأحد عشر شهرا المتبقية من العام.

ويضيف: "وتعتبر إجازة العيد فرصة كبيرة للاسترخاء بل هي حقا استراحة المحارب التي يقضيها للاستعداد لمعركة أخرى في ظل حرب لقمة العيش المستمرة هذا بالنسبة لمن يعملون في المهن الحرفية التي تمثل أكثر من 75 % من مهن ووظائف دمياط".

وبدوره يقول محمد شبارة: أنا أقضي إجازة عيد الفطر في ممارسة هوايتي المفضلة وهي صيد الأسماك عن طريق السنانير حيث أذهب لشواطئ رأس البر ومدينة دمياط الجديدة وشواطئ الجميل والديبة ببورسعيد وأقضى ساعات النهار والليل في الصيد والاستجمام وبعد أن أنتهي من عملية الصيد برجع أستمتع بشوى الاسماك وتناولها مع الأولاد وتكون لها متعة وطعم مميز".

ويضيف محسن عبد الباري تاجر موبيليات: إجازة العيد بتكون فرصة للراحة وقضاء وقت أطول مع الأبناء ومع ثالث أيام العيد أصطحب أبنائي لمدينة رأس البر حيث إن لديّ شقة هناك، وعلى الرغم من استمتاعنا سواء بالاستحمام في البحر او قضاء السهرات على النيل ومرافقه الأبناء في الملاهي إلا أن حالة الزحام وصلت لدرجة تخنق وكمان الأسعار بترتفع للضعف في اليومين دول".


 

 


راس البر

راس البر

شارع النيل

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان