رئيس التحرير: عادل صبري 06:22 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو..بسبب حرارة الجو.. شوارع القاهرة صحراء في ثالث أيام العيد

بالفيديو..بسبب حرارة الجو.. شوارع القاهرة صحراء في ثالث أيام العيد

تقارير

كراسي خالية بكورنيش النيل

بالفيديو..بسبب حرارة الجو.. شوارع القاهرة صحراء في ثالث أيام العيد

محب عماد 30 يوليو 2014 17:11

شوارع مزدحمة وتكدس مروري وضوضاء ليس لها مثيل، مشهد متكرر في القاهرة يتزايد بشكل فج في أيام الأعياد، هذا ما حدث بالضبط في أول وثاني أيام عيد الفطر المبارك، إلا أنَّ شوارع القاهرة بدت اليوم أشبه بالصحراء، يتخللها بعض الشباب صغار السن والقليل من العائلات التي تحاول تفادي الزحام أثناء فترات المساء.


شهدت الحدائق العامة اليوم ثالث أيام عيد الفطر إقبالًا ضعيفًا، أرجعه محمد السيد، أحد مسؤولي حديقة الحرية، بحيّ الزمالك، إلى ارتفاع درجات الحرارة، بينما توقع زيادة نسبة الإقبال في ساعات الليل وقت انكسار درجات الحرارة، كما قال "السيد" إن الأسر شكلت غالبية الفئات التي أقبلت علي الحديقة في الصباح وحتي الظهيرة.

 

كما أكد "السيد" أنَّ الحديقة لم تشهد أي حالات تحرش جنسي أو مشاجرات غياب الزحام وانتشار قوات الأمن وشرطة الدركات في ثالث أيام العيد، بينما أشاد بأداء قوات الشرطة وأمن الحديقة في التعامل مع حالات التحرش في أول يومين.

 

وعلى غير العادة شهد كوبري قصر النيل وكورنيش النيل إقبالًا ضعيفًا، فمن عرف تلك المنطقة في اليومين الماضيين لن يصدق حالها في ثالث أيام العيد وخصوصًا في فترة الظهيرة، فلولا بعض البائعين والقليل من الشباب أصحاب الفئات العمرية الصغيرة لكانت أشبه بالصحراء.


كما شهدت المراكب النيلية ركودًا ملحوظًا هي الأخرى، و أرجع "عبده الزعيم" أحد أصحاب المراكب النيلية ضعف الإقبال على مراكبهم إلى أن المواطنين يفضلون قضاء ثالث أيام العيد في منازلهم، كما أكد أن الاقبال على المراكب هذه السنة كان منخفضًا بشكل عام، بسبب ارتفاع الأجرة الذي أجبروا عليه بعد ارتفاع أسعار المواد البترولية.



وبالرغم من فتح قوات الأمن لميدان التحرير أمام المارة وانتظام حركة المرور فيه، إلا أنَّ المشهد فيه لا يختلف كثيرًا عن أوقات إغلاقه باستثناء خلوه من مركبات الجيش الثقيلة وأفراد الأمن المنتشرين في كل مكان.



وفي السياق ذاته تبدلت ملامح شارع طلعت حرب، ذلك الشارع الذي لم يكن المرء قادرًا على تمييز تفاصيله بسبب تكدس المارة والباعة الجائلين، أما اليوم فقد شهد ضعف إقبال غير مسبوق. وهو ما فسره بعض المارة بسبب ارتفاع درجات الحرارة وقساوة أشعة الشمس.

 

أما بالنسبة لدور السينما فالوضع كان مختلفًا، فتوسط نسبة الإقبال جاء بسبب محاولة الكثير من العائلات الهروب من الزحام الكثيف في أول وثاني أيام العيد. وقد علل ذلك "أشرف حمدي" ألذي كان أحضر عائلته إلى السينما لمشاهدة أحد الأفلام بأن نزوله في هذا التوقيت بأسرته جاء بسبب الازدحام الشديد في فترات المساء وأنه يخاف على أفراد أسرته من التعرض للمضايقات أثناء الزحام مما دفعه إلى الخروج معهم في فترة الظهيرة.



بينما شهدت مقاهي وسط المدينة ركودًا تامًا، في الوقت الذي علل ذلك عم حمدي صاحب أحد المقاهي قائلًا:"العيد خلص خلاص والناس هترجع تيجي بليل"، وبسؤاله عن نسب الإقبال على مقاهي وسط المدينة هذا العام قال إنها كانت لا بأس بها خصوصًا في الظروف الاقتصادية التي يمر بها المواطن المصري.

 

شاهد الفيديو:


اقرأ أيضًا:

 

الأهالي يلقون القبض على متحرش ويسلمونه للشرطة بالدقهلية

بالصور.. الكشري ملك أطباق عيد الفطر

بالفيديو..بالدم والأشلاء ورائحة البارود.. غزة تحيي عيدها

مطار الأقصر الدولي يبدأ في استقبال معتمري رمضان

فيديو.. تهئنة أوزيل للمسلمين بالعيد تتخطى ربع مليون لايك

فيديو.. قومي المرأة: الفتاة تجد صعوبات للإمساك بالمتحرش

فيديو.. تهئنة أوزيل للمسلمين بالعيد تتخطى ربع مليون لايك

القوى الثورية تحتفل بالعيد مع أهالي شهداء الثورة

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان