رئيس التحرير: عادل صبري 09:34 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالصور.. فرحة أهالي إطسا بالعيد تغرق في مياه الصرف

واﻷهالي يحبسون أطفالهم ..

بالصور.. فرحة أهالي إطسا بالعيد تغرق في مياه الصرف

ريم عادل 29 يوليو 2014 16:50

لا فرحة هاهنا بالعيد؛ بل غضب، لا تهاني بين الأهالي وإنما تأفف، لن تشم عطور الأطفال والكبار الذين ارتدوا الملابس الجديدة وتعطروا وتزينوا بأجمل الملابس؛ لأن روائح مياه الصرف الصحي تزكم الأنوف وتملأ الشوارع وتنشر الأوبئة، هنا في إطسا بالفيوم.. غرقت فرحة الأهالي بالعيد في مياه الصرف الصحي التي "طفحت" بين المنازل وفي الأحياء.

 

حالة من الغضب سيطرت على أهالي مساكن التجارة الواقعة بالقرب من مجلس مدينه إطسا بمحافظة الفيوم؛ بسبب طفح مياه الصرف الصحي في الشوارع وبين المنازل التي نتج عنها انتشار الرائحة الكريهة.

 

ويقول محمد سلامة أحد سكان المنطقة إن مياه الصرف الصحي أفسدت فرحة العيد بين أطفال المنطقة مشيرًا إلى أنهم تقدموا بالشكاوى إلى المسؤولين قبل قدوم العيد إلا أنهم تجاهلوا شكواهم.

 

وأضاف أنه خلال أيام العيد "قمنا بحبس الأطفال بالمنازل خوفا من تعرضهم للإصابة بالأمراض نتيجة للأوبئة المنتشرة بسبب مياه الصرف الصحي.

 

وطالبت جميلة رمضان المسؤولين بالتحرك لحل المشكلة ورفع المياه مشيرة إلى أن وجودها أدى إلى انتشار الديدان والحشرات التي بدورها تنقل الأمراض.

 

وأشارات إلى أن المنطقة تقع بالقرب من مقر مجلس المدينة رغم ذلك لا يوجد اهتمام من المسؤولين، فضلاً عن شكواهم المتكررة للمطالبة برفع المياه التي انتشرت بالمنازل وكان لها تأثير سلبي على المواطنين خاصه فرحه العيد التي لم يتمكن الأطفال من النزول واللهو في الشارع مثل معظم زملائهم.

 

يقول محمد نبيل، من سكان المنطقة، إن الحياة التي نعيشها غير آدمية؛ بسبب مياه الصرف التي تسربت في المساكن والتي تسببت في إصابة العديد من الأطفال بالأمراض، مضيفًا أن مشكلة الصرف متكررة بصورة مستمرة؛ بسبب تهالك مواسير الصرف الصحي وانتهاء عمرها الافتراضي.

 

ويقول إسلام فراج، من سكان المنطقة، إن العمارات تصدعت؛ بسبب مياه الصرف وانتشار الحشرات والقوارض والبعوض ناهيك عن غياب دور المسؤولين قائلا: "مساكن التجارة لحظها السيئ ليس فيها موظف بمجلس المدينة نحن لا نسوق الاتهامات جزافًا للنيل من أحد؛ فأرض الوقع تنطق بما لا يحتمل".

 

على الجانب الآخر قال محمود طلبة، رئيس مجلس المدينة، إن المشكلة تسبب فيها المواطنون من البداية بسبب تسرب مياه الصرف الصحي بسبب استخدامهم للمياه بشكل غير صحيح.

 

وأضاف في تصريحات خاصة لـ "مصر العربية" أن الأزمة جزء منها عدم وجود صرف صحي بالمنطقة ويجب على المواطنين مراعاة ذلك في استخدامهم مياه الحنفيات من داخل البيوت، مؤكدًا أنه سيتم تصليح المواسير وسحب المياه خلال الأيام المقبلة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان