رئيس التحرير: عادل صبري 01:14 صباحاً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

منار.. صوت الإسماعيلية العذب تحلم بـ "أول مقرئة إذاعية"

منار.. صوت الإسماعيلية العذب تحلم بـ أول مقرئة إذاعية

تقارير

منار

منار.. صوت الإسماعيلية العذب تحلم بـ "أول مقرئة إذاعية"

نهال عبد الرءوف 27 يوليو 2014 10:29

صوت عذب تطرب لسماعه ويشعرك بالخشوع عند قراءته لآيات القرآن الكريم، ويأخذك لعالم آخر عندما يبتهل بحب الله ومدح رسوله، تقابله بالتصفيق الحاد من شدة الإعجاب بحلاوة الصوت وروعته.

 

"جلا المناجي ينادي يا عبادي أنا ماحي الذنوب والأوزار، بنورك اهديتنا وبفضلك استعنا وبك أصبحنا وأمسينا بين يديك، نستغفرك يالله يارباه يا تواب يا رحيم".. هكذا ابتهلت منار محمد محروس، التي لا يتعدى عمرها 14 عاما فأدهشت الجميع بحلاوة صوتها.

 

"بحلم أكون مُقْرِئة للقرآن بالإذاعة وألف العالم ويصل صوتي بالقرآن في كل مكان".. هكذا بدأت منار محمد محروس حديثها لمصر العربية، مشيرة إلى أن موهبتها في قراءة القرآن وفنّ الابتهال جاءت بالوراثة أبا عن جد، خاصة وأن والدها أحد قارئي القرآن الكريم بالإذاعة.

 

 وأشارت منار إلى أن والدها، الشيخ محمد، اكتشف موهبتها وحلاوة صوتها منذ أن كان عمرها 10 سنوات، ومنذ ذلك الحين عكف على تحفيظها القرآن الكريم وتعليمها كيفية قراءته وتجويده وترتيله، حتى وصل عدد الأجزاء التي تحفظها من القرآن الكريم إلى 15 جزءًا.

 

 بدأت تتدرب على قراءة القرآن وتجويده، وعلى الابتهال والغناء، كل يوم لمدة تصل إلى ساعتين، ولم تكتف بذلك، بل كانت تحرص على الاستماع لكبار المقرئين والمشايخ المبتهلين وتقليدهم وترديد المقاطع التي تعجب بها، فضلاً عن تعلمها للمقامات الموسيقية بالفطرة من كثرة الاستماع لكبار المشايخ والمبتهلين.

 

تقول منار إن والدها، والشيخ محمد الليثي، والشيخ الشحات أنور، والشيخ عبد الفتاح الطاروطي، هم أكثر المقرئين الذين تحب الاستماع إليهم والتعلم منهم، أما المبتهلين فهي تفضل منهم نصر الدين طوبار والنقشبندي وتتمنى أن تكون بمثل شهرتهما.

 

واشارت إلى انها تحلم بأن تكون اول مقرئة بالإذاعة، خاصة وأنها تحب أن تجود القرآن وتقوم بابتكار قراءة بعض الآيات من مقامات مختلفة، كما تحلم بأن تصبح طبيبة، لتكون المقرئة الطبيبة، مثل القارئ الطبيب أحمد نعينع.

 

حلم منار لا يتوقف فقط على مجرد ان تكون مقرئة بالإذاعة، بل يتعدى حدود الزمان والمكان، فهي تتمنى أن تجوب العالم ليصل صوتها لجميع الدول، خاصة وأن والدها يذهب إلى عدة دول، منها أستراليا وكندا وكينيا وجزر مالديف، في شهر رمضان من كل عام.

اقرأ أيضا:

الإسماعيلية-أسعار-الكعك-نار-بس-هانشتري">أهالي الإسماعيلية: أسعار الكعك نار بس هانشتري

مميش: قناة السويس تحقق رقما قياسيا في ذكرى تأميمها

الإسماعيلية">24 ساحة لأداء صلاة العيد بالإسماعيلية

عم عبد الرحيم.. بائع القلل يفترش الرصيف مقابل بضع جنيهات

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان