رئيس التحرير: عادل صبري 06:58 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

ملابس أقل جودة للعيد.. هربًا من ارتفاع الأسعار

ملابس أقل جودة للعيد.. هربًا من ارتفاع الأسعار

تقارير

سيدة تشاهد المحلات دون شراء

بالصور..

ملابس أقل جودة للعيد.. هربًا من ارتفاع الأسعار

رانيا حلمي 26 يوليو 2014 08:23

ارتفاع في الأسعار دون أن يقابله زيادة في الدخل، كلمات ردَّدها عدد من المواطنين أثناء تجولهم لشراء ملابس العيد.

في سوق "محطة مصر"، وقفت جيهان أمام أحد محال الملابس الجاهزة تشكو من أسعار الملابس قائلة: "الأسعار غالية جدًا طبعًا، الجزمة اللي كنت بجبها بـ30 جنيه النهاردة بـ110, والفستان اللي كنت بجيبه للبنت بـ60 جنيه النهاردة بـ 150 و200, طب اللي عنده 3 أو 4 عيال حيجيب منين؟ وياكل ويشرب منين؟ أحنا لاعارفين ناكل, ولا نعيش ولا نعمل حاجه خالص, الحياة صعب, صعب, صعب".

وأضافت لـ مصر العربية: "قالوا في زيادة في المعاشات لا شوفنا زيادة ولا أخدناها, بس أحنا مستنيين لبعد العيد لما نشوف التجديدات اللي حيعملها الرئيس بإذن الله."

وإلى جوارها وقفت "منى" بصحبة أولادها الـ3 فقالت: "الأسعار السنة دي غالية عن قبل كده, عندي بنتين وولد اشتريتلهم اللي ربنا قدرني عليه."

كذلك قالت "ماجدة": الأسعار غالية أوي الحاجة اللي كانت ب60 بقت ب120 زادت الضعف, هم بينزلوا 10% زيادة وبياخدوا أكتر فكل حاجة بقت غالية."

وفي محطة الرمل وقفت دعاء تحمل ابنتها ذات العامين وقالت "السنة اللي فاتت جبتلها طقم بـ130 جنيه وكان كويس, السنة دي جبته ب240"

وعقبت أسماء عليها فقالت "الأسعار السنة دي وحشة والخامات ضعيفة جدا, والمعيشة كلها بقت غالية"

وفي منطقة سموحة وقفت "فايزة" مع ابنتيها وحفيدتها في ضيق من سوء الخامات فقالت "الأسعار غالية جدًا والمشكلة أن ده بيخليكي تشتري حاجات مش مقتنعة بيها وخامتها سيئة فبتشتري اللي أقل من اللي متعودة عليه"

لم يختلف رأي "مي صلاح" عن رأي والدتها فقالت "الأسعار مرتفعة من 15 إلى 25 % ده أثر على نوعية الخامات اللي بتشتريها, حتى لبس الأطفال غالي جدا كل ده والمرتبات أصلا ضعيفة".

ويقول أحمد "ماجبناش حاجة السنة دي الأسعار مولعة والدنيا مولعة حنجيب منين؟ أنا عندي 4 عيال وأمهم."

من جانبها أكدت ماجدة "صاحبة أحد المحال" توافر البضائع وعدم ارتفاع الأسعار قائلة "الأسعار مازادتش الناس هي اللي معاهمش فلوس, مفيش ميزانية"

وقال أبو مريم "صاحب أحد المحال" أسعار البنزين أثرت على المواصلات اللي بننقل بيها البضاعة كنت بسافر القنطرة ب500 جنيه دلوقتي ب600 وده بيقلل المكسب, ده غير الحكومة اللي بتقف علشان تاخد الشغل مننا علشان مستورد وهم سايبين رجال الأعمال الكبار يمروا عادي"

كما أكد تأثر مدى إقبال المواطنين  فقال "السنه دي الإقبال ضعيف, كل سنة كان بيبقى أكتر, زيادة الأسعار أثرت على الناس لدرجة أني ساعات ببيع الحاجة بتمنها من غير مكسب علشان بيصعب عليا الزبون."

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان