رئيس التحرير: عادل صبري 05:04 صباحاً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

عم ياسر صانع القطايف: انقطاع الكهرباء بوظ العجين

عم ياسر صانع القطايف: انقطاع الكهرباء بوظ العجين

تقارير

ركود في سوق القطايف هذا العام

بالصور..

عم ياسر صانع القطايف: انقطاع الكهرباء بوظ العجين

دينا أبو راس 20 يوليو 2014 11:25

الكنافة والقطايف أحد الطقوس الشعبية في شهر رمضان، وموسم رواج للعاملين في هذا المجال، لكن انقطاع الكهرباء المستمر في القليوبية تسبب في إهدار الكثير من "العجين" المستخدم في صناعتها.

عم ياسر، أحد العاملين في محل للقطايف ببنها، شرح لـ "مصر العربية" أسباب الركود الذي تعاني منه تجارة القطايف هذا العام قائلاً: "قطع الكهرباء السنة دي خربت بيتنا، العجين بيبوظ فبنضطر نرميه ونعمل غيره، وبالليل لما بنجيب ماكينة الكهرباء مبتكفيش لعدم وجود بنزين".

 

وأضاف: "قلة مرتبات الناس أثرت على حركة البيع والشراء السنة دي، والناس مبقتش تشتري، وكنا زمان بنستعمل 5 طن في الشهر، السنة دي مبنكملشي 2 طن، ورغم ذلك سعر الكنافة والجلاش زى ما هو السنة دي".

 

وعن أسعار الكنافة قال: "سعر الكنافة الآلي بـ 6 جنيه والعادية بـ 5 جنيه".

 

 وأضاف عم ياسر: "صنعة الكنافة ورثتها أبًا عن جد، وبقالي أكثر من 30 سنة فيها، الكنافة مش بتتعمل غير في رمضان بس، وليها ناسها وزبونها، وبنفضلها للناس الكبيرة في السن، وبنطور فيها بإدخال الحليب والفانيليا، زمان كانت بتععجن بالمياه فقط".



الحاجة هبة الله، صاحبة محل لعمل القطايف، اشتكت أيضًا من انقطاع الكهرباء قائلة: "إحنا هنا معروفين من قدم الأزل ودي صنعتنا من زمن، لكن السنة دي الظروف تعبانة مع الجميع".

 

وأضافت: "الكهرباء عطلتنا كتير، ناس كتير بطلت الصنعة، العمالة غالية، والكهرباء غالية، ورغم ده بنبيع بأقل الأسعار علشان السوق واقف".


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان