رئيس التحرير: عادل صبري 11:38 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

مواطنون: ضم الزعفرانة لبني سويف بارقة أمل للاستثمار السياحي

مواطنون: ضم الزعفرانة لبني سويف بارقة أمل للاستثمار السياحي

تقارير

ترسيم الحدود

مواطنون: ضم الزعفرانة لبني سويف بارقة أمل للاستثمار السياحي

أشرف محمد 16 يوليو 2014 11:10

استقبل قطاع كبير من المستثمرين ورجال الأعمال ببني سويف، قرار ضم 35 كيلو مترا مربعا على ساحل البحر الأحمر لبني سويف بارتياح شديد، في حين قابل آخرون القرار بمزيد من الإحباط، حيث توجد 7 مناطق صناعية ببني سويف ومصانع للأسمنت ومميزات طبيعية إلا أنها لا زالت ضمن أفقر محافظات الجمهورية.

ويقضي القرار بضم مدينة "الزعفرانة" الواقعة على ساحل البحر الأحمر، إلى محافظة بني سويف؛ نظرًا لكونها منطقة جذب سياحي واستثماري.

 

قال سيد جابر، مستثمر: إن بني سويف تتميز بوجودها وسط خريطة محافظات مصر وأن شبكة الطريق بالمحافظة تطورت كثيرًا؛ حيث كان أهلها يعانون منذ سنوات من عدم وجود طرق سوى الطريق الزراعي القديم غير المزدوج والمتهالك، مما حرمهم من التصدير أو جلب بضائعهم بجانب الحوادث الكثيرة.

وأوضح جابر أن بعد إنشاء الطريق الصحراوي الشرقي وازدواج الطريق الصحراوي الغربي ومعها الجزء الشمالي من الزراعي، جاء قرار ضم الزعفرانة إلى بني سويف في توقيت مناسب ليتيح الفرصة لاستغلال مواردها السياحية واستخراج البترول بها.

وأضاف أحمد عاصم، مهندس، أنه رغم إمكانيات المحافظة إلا أن صناع القرار السياسي كانوا سببا رئيسيا وراء أزمة تراجع المحافظة في تقارير التنمية البشرية، متابعا: "حيث إننا لم نجنِ من مصانع الأسمنت سوى المشاكل، ومن المناطق الصناعية سوى استغلال العمالة مطالبا باستغلال الفرصة في توفير جذب سياحي واستخراج البترول".

وقال مصدر بمديرية الطرق ببني سويف: إن القوات المسلحة افتتحت الطريق الصحراوي الدولي الشرقي الواصل بين القاهرة وأسيوط والرابط بين الزعفرانة وطريق البحر الأحمر والغردقة، كما تم افتتاح كوبري الواسطى العلوي منذ عامين تقريبا، لربط غرب النيل بشرقه وربط بني سويف بالقاهرة وحلوان عبر الطريق الصحراوي الشرقي، وفتح طريق للوصول إلى الموانئ التصديرية على البحر الأحمر مما يخدم المنطقة الصناعية ويربطها بهذه الموانئ كمنفذ للتصدير.

 

ومن جهته أوضح المستشار مجدي البتيتي، محافظ بني سويف، أن مقترحات ترسيم الحدود 35 كيلو لبني سويف على البحر الأحمر تسلمتها المحافظة لمناقشتها وإبداء الرأي فيها، مضيفا أن المقترحات تقضي بضم مدينة "الزعفرانة" الواقعة على ساحل البحر الأحمر إلى محافظة بني سويف، نظرا لكونها منطقة جذب سياحي واستثماري، بالإضافة إلى مناطق استخراج البترول بها.

وأشار البتيتى، في تصريحات صحفية، إلى ضم ما يقرب من 35 كيلو متر مربع بطول ساحل البحر الأحمر لبني سويف أيضا لتمثل واجهة بحرية للمحافظة من ناحية الشرق، بالإضافة إلى ضم منطقة جبل "الجلالة" والذي يمتاز برماله الناعمة.

وأكد البتيتى على قرب العمل بمشروع ربط مدينة بني سويف بالزعفرانة من خلال طريق صحراوي عبر نفق بني سويف، على الطريق الصحراوي الشرقي، مرورًا بمنطقة "بيرعريضة"، والذي يهدف إلى خلق محاور تنموية بين محافظة بني سويف والمحافظات الحدودية.

 

اقرأ أيضا:

قرى بني سويف تستغيث: مفيش مياه شرب من 3 أيام

بالغضب.. مواطنون يستقبلون زيادة أسعار الوقود: كل شيء هيغلى

زراعة بني سويف تقبل خريجي الدبلومات بالمحافظة

موظفو بني سويف: نصحى من الفجر بس ادونا حوافز

سيدات بني سويف: الياميش نعمله في البيت واللحمة نربيها

سيدات بني سويف: الياميش نعمله في البيت واللحمة نربيها

مواطنون ببني سويف: التحرش عيب بس دراما رمضان فن

مواطنون ببني سويف: التحرش عيب بس دراما رمضان فن

الكهرباء والثانوية العامة تمنعان احتفالات أهالي بني سويف بالسيسي

متظاهرون يقطعون طريقًا رئيسيًا ببني سويف

أم كلثوم تملاء فراغ لجان بني سويف

أم كلثوم تملاء فراغ لجان بني سويف

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان