رئيس التحرير: عادل صبري 06:03 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

غزة تحت القصف.. حكومات صامتة وشعوب ثائرة

غزة تحت القصف.. حكومات صامتة وشعوب ثائرة

تقارير

مظاهرات مع غزة

غزة تحت القصف.. حكومات صامتة وشعوب ثائرة

جبر المصري 11 يوليو 2014 22:03

"لا يهم من يقف معنا ومن يندد.. ومن يتهمنا بالإرهاب.. أو من مع ومن ضد.. من يرانا أشرارًا ومن يرانا أبطالاً.. من يرانا قتلى ومن يرانا شهداء.. المهم أن كل هذا لن يعيد يدًا مبتورة أو جسدًا محروقًا أو عينًا دامية سقطت على الرصيف.. لن يعيد لطفلة تهاوى العالم تحت أقدامها لحظة انفجار القنابل في جسدها.. الشعب لا يريد من يقف معه أو يتخلى عنه، وإنما يريد من يرفع عنه الظلم".

بهذه الكلمات كتب أحد الفلسطينيين عن صمت الحكومات الغربية والعربية عن القصف الجوي الذي تتعرض له المدينة التي أصبحت تتصبب دمًا ونيرانًا، في الوقت الذي تنتفض الشعوب دفاعًا عن أهل غزة، الذين ينامون ويستيقظون على صوت الصواريخ والقنابل الإسرائيلية.. ليستقبل أحدهم يومه، إما شهيدًا أو مصابًا أو محاصرًا.

غزة خرج من أجلها عشرات المسيرات الشعبية في الدول العربية والغربية، تنديدًا بالعدوان الإسرائيلي المستمر منذ أربعة أيام وراح ضحيته أكثر من 104 شهداء ومئات الجرحى، من بينها نيويورك وباريس وسيدني وحيفا، كما نقل مراسلو وكالات الأنباء صورًا لمظاهرات في مصر ولبنان وإيران وماليزيا واليمن، للتضامن مع المنطقة المحاصرة.

وشهدت العاصمة الدانماركية "كوبنهاجن"، اليوم الجمعة، تظاهرة احتجاجية للتنديد بالقصف الإسرائيلي لقطاع غزة المستمر منذ عدة أيام، والذي أودى بحياة العشرات من الفلسطينيين حتى الآن.

وردد المشاركون في التظاهرة هتافات مناهضة لإسرائيل، وحكومتها، من قبيل "غزة تحت القصف"، و"أوقفوا الهجمات على غزة والقدس"، و"إسرائيل دولة إرهابية"، و"الحرية لفلسطين العربية"، فضلاً عن رفعهم لافتات تحمل عبارات مماثلة.

وفي ألمانيا شهدت "برلين"، اليوم الجمعة، تظاهرة احتجاجية للتنديد بالقصف الإسرائيلي، للقطاع، وطالب المحتجون، المجتمع الدولي، بما في ذلك الأمم المتحدة، والاتحاد الأوروبي، التحرك السريع لوقف العدوان الإسرائيلي، كما طالبوا بإطلاق سراح المعتقلين في السجون الإسرائيلية، وهم يلوحون بالأعلام الفلسطينية والتركية، وأعلام أخرى عربية.

وكانت العاصمة اليونانية، شهدت أمس، مظاهرة مماثلة، شارك فيها المئات من اليونانيين، منددين بالقصف الإسرائيلي على قطاع غزة.

واحتشد آلاف الأشخاص، أمام السفارة الإسرائيلية، بالعاصمة البريطانية، تلبية لدعوة وجهتها بعض منظمات المجتمع المدني العربية، لتنظيم تظاهرة احتجاجية شارك فيها فلسطينيون، وعرب من جاليات أخرى، فضلاً عن مواطنين أتراك، ويهود مناهضين للصهيونية، للتنديد بالعدوان الإسرائيلي، على قطاع "غزة".

وردد المشاركون في التظاهرة التي شهدت تدابير أمنية مشددة، هتافات مناهضة لإسرائيل وحكومتها، من قبيل: "الحرية لفلسطين"، و"أوقفوا العدوان الإسرائيلي الغاشم على غزة"، فضلاً عن رفعهم لافتات تحمل عبارات مماثلة.

وفي البلدان العربية، انطلقت من الجامع الأزهر بالقاهرة بعد صلاة الجمعة، مظاهرة حاشدة للتنديد بالعدوان على غزة، حيث طالب المتظاهرون بقطع العلاقات مع إسرائيل، وبموقف عربي وإسلامي واضح يتضمن طرد سفراء إسرائيل من الدول العربية التي تقيم علاقات دبلوماسية معها.

وتحرك المتظاهرون تجاه ميدان التحرير بالعاصمة، بالتزامن مع انطلاق مسيرات أخرى من عدد كبير من المساجد للمشاركة في مظاهرة "مليونية نصرة غزة".

ونظمت أحزاب تونسية وكذلك كتّاب وشعراء مسيرات ووقفات، للتنديد بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

ونظم أنصار حزب "حركة النهضة" التونسية في شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة تونس، اليوم، مسيرة احتجاجية للتنديد بالعدوان الإسرائيلي، جاءت متزامنة مع وقفة للحزب الجمهوري وحركة الشعب، أمام المسرح البلدي، بالعاصمة تونس، تضامنًا مع أهالي قطاع غزة.

وخرجت حشود من الموريتانيين بالعاصمة نواكشوط، اليوم الجمعة، في مسيرة تضامنية مع سكان قطاع غزة، ضد ما يتعرضون له من هجمات إسرائيلية.

كما منع الأمن الجزائري، اليوم الجمعة، نشطاء من استكمال مسيرتين بالعاصمة لنصرة سكان غزة، فيما نظمت حركة مجتمع السلم، أكبر حزب إسلامي في البلاد، وقفة للتنديد بـ"العدوان الإسرائيلي" على الفلسطينيين.

المسيرة، دعت لها منظمة "الرباط الوطني لمناهضة الاختراق الصهيوني"، غير حكومية، وشارك فيها عدد من قوى المعارضة، منها: حزب تكتل القوى الديمقراطية، حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية "تواصل" الإسلامي، حزب اللقاء الديمقراطي، حزب الاتحاد من أجل التغيير.

وتشن إسرائيل منذ بدء عمليتها العسكرية، سلسلة غارات عنيفة ومكثفة على مختلف أنحاء قطاع غزة، تسببت في مقتل 106 فلسطينيين، وإصابة 750 آخرين حتى مساء اليوم الجمعة، وقصفت المقاومة الفلسطينية البلدات، والمستوطنات جنوبي، ووسط إسرائيل، بعشرات القذائف، والصواريخ.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان