رئيس التحرير: عادل صبري 09:34 صباحاً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

نشطاء: انتفاضة السجون بداية لثورة جديدة

نشطاء: انتفاضة السجون بداية لثورة جديدة

هبة أحمد 30 أبريل 2014 07:32

دشن نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عدة حملات تضامنية مع ما أسموها "انتفاضة السجون" التي يبدأها غدًا المعتقلون في السجون رفضًا لانتهاكات وزارة الداخلية ضدهم.

 

ومن هذه الحملات "أنا مضرب"، "متضامنون مع المعتقلين"، و"كلنا مضربون تضامنًا مع المعتقلين" أعلنوا فيها عن إضرابهم عن الطعام اليوم الأربعاء، تضامنًا مع المعتقلين والمسجونين الذين أعلنوا عن بدء انتفاضتهم الاثنين الماضي.

ودعا نشطاء إلى نشر أخبار المعتقلين وأسباب اعتقالهم وأسمائهم والتعريف بقضيتهم التي وصفوها بـ"العادلة" حتى لا يكونوا مجرد رقم في سجل وزارة الداخلية.

قال الناشط أحمد حشاد: "انتفاضة السجون المطالبة بالحرية ليست إرهابًا".

فيما قال الدكتور محمد محسوب نائب رئيس حزب "الوسط": "لن نقبل تحويل قضيتنا إلى مسألة حقوق إنسان وأحكام قضائية ظالمة وعدم نزاهة السلطة، فقضيتنا أننا أمام سلطة مغتصبة لا شرعية لها أيًا ما تفعله".

بدورها، كتبت عائشة خيرت الشاطر، ابنة نائب المرشد العام للإخوان المسلمين المعتقل حاليًا: "‏بكرة هتتضامن مع أبي وأخي وإخوانهم وكل المعتقلين في سجون الانقلابيين مع ٢٣ ألف معتقل اللي هما أبوك أو أخوك أو ابنك أو صاحبك أو قريبك أو جارك بيموتوا وبيتعذبوا وبتنتهك كل حقوقهم وبيحرموا من أكلهم وشربهم ودواهم أو حتى علاجهم ورؤية أهاليهم".

وأضافت: "شاركهم لأن حقهم وحقي وحقك نحصل على حياة آدمية في بلدي تضمن لي حقوقي."

بدوره قال الكاتب الصحفي عبد المنعم محمود: "شارك المعتقلين وتضامن معاهم بكرة بإضرابك وساهم في نشر معاناتهم بتعريف غيرك وتشجيعه يضرب معاك لرفع الظلم الواقع عليهم، ‏أنا مضرب معاهم بكرة في انتفاضة السجون".

وأضاف الناشط السياسي عبد الرحمن هريدي أن انتفاضة السجون صرخة مدوية من قبل المعتقلين تنذر بثورة كبرى عقب أحكام الإعدام الجماعي.

وشاركته الرأي نيرة علام قائلة: "لا تقللوا من قيمة ثورة وانتفاضة المعتقلين فهي بداية لثورة فالثورة الفرنسية انطلق من سجن الباستيل".

وأعلنت رابطة "أسر معتقلي سجون طرة" إضراب أعضائها التضامني عن الطعام غدًا الأربعاء، دعمًا لانتفاضة السجون ورفضًا لأحكام الإعدام الجماعي وكل الانتهاكات الممنهجة التي تحدث للمعتقلين والمعتقلات.

وحملت الرابطة، في بيان لها اليوم، النيابة العامة ووزارة الداخلية كافة الانتهاكات التي تحدث وكل من ثبت تحريضه عليها بالقول أو الفعل.

ودعت الرابطة رجال القانون والحريات وأصحاب الرأي والفكر والأحزاب السياسية التي لم تتورط في الدماء والعنف إلى دعم مطالب المعتقلين السياسيين كافة، وتبنى مطلب الحرية بشكل جاد وجدي، ذلك أنه أحد مطالب ثورة 25 يناير التي تم الانقلاب عليها وعلى متكسباتها في 3 يوليو 2013.

 

اقرأ أيضا

انتفاضة السجون تهدد الداخلية وتفتح ملف الانتهاكات - مصر العربية

 

المعتقلون في السجون ..سلخانات تعذيب وانتهاكات جنسية - مصر العربية

 

إضراب المعتقلين عن الطعام يومي الاستفتاء - مصر العربية

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان