رئيس التحرير: عادل صبري 12:07 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

"ترعة السويس".. مصدر للفشل الكلوي

"ترعة السويس".. مصدر للفشل الكلوي

كريم عبد المعين 30 يناير 2014 13:59

تشهد ترعة السويس المصدر الرئيسي لمياه الشرب بمحافظة السويس ومدنها تلوثا شديدا بسبب قيام المواطنين بإلقاء المخلفات والقمامة وجعلها مكانا لاستحمام الحيوانات وإلقاء النافق من هذه الحيوانات، فضلا عن انتشار ورد النيل بطول الترعة ما يهدد صحة أبناء السويس.

 

وقال عدد من أهالي السويس إن الترعة تشهد تلوثا من جميع أنواع الملوثات وسط تجاهل وغياب مسؤولي المحافظة الذين لا يقومون بعمليات التطهير إلا كل فترة.

 

وأوضحوا أنهم طالبوا المحافظة أكثر من مرة بضورة إحكام الرقابة على مياه الترعة وتغطيتها للحفاظ على عدم تلوثها إلا أن المحافظة تتجاهل ذلك.

 

وكان أهالي السويس طالبوا على مدار سنوات ماضية بتوصيل خط مياه شرب من النيل إلى السويس وبعد توصيل الخط، أصدر الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك تعليمات بتحويل خط سير الخط لخدمة المصانع والقرى السياحية بالعين السخنة.

 

وتعد السويس من المحافظات الأعلى نسبا في الإصابة بالفشل الكلوي بين المحافظات بسبب مياه الشرب الملوثة.

 

وقال محمد سمير السيد "موظف"، إن هناك تجاهلا حكوميا نحو مطالب السويس في حقها بشرب كوب مياه نظيف خالٍ من أي ملوثات، وإن الترعة لا تصلح لتكون مصدر مياه وحيد للسويس.

 

وأضاف أن ترعة السويس تبدأ من مجرى النيل وتمر من القاهرة والقليوبية والشرقية والإسماعيلية حتى السويس وطوال هذه المسافة تتعرض لملوثات خطيرة.

 

ورفض المهندس حسن الزناتي مدير الري في السويس، الحديث حول التلوث الذي تشهده ترعة السويس، معللا أن هناك تعليمات من وزير الري بعدم الحديث في وسائل الإعلام.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان