رئيس التحرير: عادل صبري 06:47 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

لائحة اتهام "مرسي" لم تصف مظاهرات يناير بـ"الثورة"

فى قضية "اقتحام السجون"..

لائحة اتهام "مرسي" لم تصف مظاهرات يناير بـ"الثورة"

الأناضول: 28 يناير 2014 23:28

"تظاهرات يناير".. هكذا وصفت النيابة العامة الأحداث التي شهدتها مصر خلال ثورة 25 يناير 2011، ولم تذكر كلمة "ثورة".

 

وقال وكيل النائب العام أثناء تلاوة لائحة الاتهام في القضية التي يحاكم فيها الرئيس المعزول محمد  مرسي و130 آخرين، المعرفة إعلاميا بـ"اقتحام السجون": "المتهمون استغلوا تظاهرات يناير، للهروب من السجون"، وهو ما وصفه محمد محسوب وزير الدولة للشئون القانونية السابق، بأنه تصوير لثورة يناير وكأنها "مؤامرة".

 

وقال "محسوب" في تغريده كتبها على صفحته بالفيس بوك: " على من شارك بثورة يناير أن يعتذر لأنه شارك بمؤامرة لا ثورة.. أو أن يعتذر لأنه فرط في ثورة ولم يعط للديمقراطية فرصة فأعاد نظام مبارك (الرئيس الأسبق حسني مبارك الذي أطاحت به ثورة 25 يناير 2011)".

 

من جانبه، قال القاضي جمال رمضان، رئيس محكمة باستئناف القاهرة، إن القانون لا يعرف كلمة " ثورة ".

 

وأضاف في تصريحات خاصة لوكالة الأناضول: "هناك شرعيتان، قانونية وثورية، ومرسي يحاكم وفق شرعية قانونية وليس ثورية ".

 

ولا يعترف القانون بكلمة " ثورة "، ولكنه يعترف بكلمة " تظاهرات "، ولذلك يوجد قانون اسمه " قانون التظاهر "، ينظم هذا الحق، بحسب رمضان.

 

وأذاع التلفزيون المصري، لقطات فيديو مسجلة، اليوم، لوقائع محاكمة مرسي، في قضية "اقتحام السجون" إبان ثورة يناير 2011، أظهرت مرسي مرتديا زي الحبس الاحتياطي الأبيض، مرددا بصوت عال "أنا الرئيس الشرعي للبلاد".

 

وكانت الشرطة في عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك ألقت القبض على مرسي وأعضاء قياديين آخرين في جماعة الإخوان في مثل هذا اليوم قبل ثلاث سنوات.

 

وانتهت جلسة المحكمة اليوم إلى تأجيل محاكمة مرسي و130 متهما آخرين إلى 22 فبراير المقبل، من أجل الإطلاع على أحراز القضية وفض تلك الأحراز، بالإضافة إلى ضبط وإحضار المتهمين الهاربين الـ109 والذين يحاكمون غيابيا في القضية، علاوة على إتاحة الفرصة للمحامين لدفع رسوم الحصول على نسخ مصورة من أوراق القضية"، -بحسب مراسل الأناضول-.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان