رئيس التحرير: عادل صبري 07:50 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"تحالف الشرعية": ما زلنا سلميين.. و"الإنقاذ": يريدونها حربًا أهلية

تحالف الشرعية: ما زلنا سلميين.. والإنقاذ: يريدونها حربًا أهلية

تقارير

أسامة حافظ وسعد عبود

"تحالف الشرعية": ما زلنا سلميين.. و"الإنقاذ": يريدونها حربًا أهلية

أحمد درويش 03 يناير 2014 20:34

استبعد تحالف دعم الشرعية أن تنتج أعمال العنف في الشارع سيناريوهات أكثر دموية، معتبرًا أن ما يحدث ما هو إلا دفاع من المتظاهرين عن النفس، دون استخدام الرصاص، بيد أن جبهة الإنقاذ الوطني رأت أن التظاهرات تهدف للعنف لإرسال رسائل خارجية لأطراف لم تسمها.

وقال أسامة حافظ، نائب رئيس مجلس شورى الجماعة الإسلامية، والقيادي بتحالف دعم الشرعية، إن لجوء المتظاهرين للعنف، أحيانًا، إنما يكون مجرد دفاع عن النفس ضد اعتداءات قوات الشرطة التي عادت تنتقم من الشعب المصري.

 

وأضاف في تصريح خاص لـ"مصر العربية"، أن ما هو دون الرصاص يدخل في إطار السلمية والدفاع عن النفس، حيث يهدف المتظاهرون إيصال رسائل سياسية للشعب المصري عن طريق التظاهرات، بيد أن الشرطة تنتقم منهم كلما نزلوا للتظاهر.

 

وتابع حافظ: "لم نغير من استراتيجيتنا تجاه العنف، فنحن ملتزمون بأقصى درجات السلمية الممكنة رغم استفزازات الشرطة، لكن المشهد الذي حدث اليوم هو مشهد طبيعي ليوم الجمعة، حتى أصبح مشهدًا معتادًا".

 

من جانبه، قال سعد عبود القيادي بجبهة الإنقاذ، إننا نأسف لوقوع ضحايا من الطرفين في كل يوم يدعو الإخوان فيه للتظاهر، لكن مع كل هذا العنف لا أتوقع أن تدخل مصر للحرب الأهلية التي يريدها الإخوان، خصوصًا أن الجيش والشرطة يتعاملون بأقصى درجات ضبط النفس تجاه استفزازات الجماعة وأنصارها.

 

وطالب قوات الشرطة، بأن تعي أن الإخوان يهدفون من قيامهم بالعنف، بإرسال رسالة للعالم الخارجي بأنهم يتعرضون للاضطهاد في مصر، وقال: "لا بد أن تضبط الشرطة انفعالاتها، وألا تسير في اتجاه تنفيذ مخطط الإخوان"، مضيفًا: "نعلم أن الشرطة عليها تجاوزات كثيرة، ولكن في المجمل العام تتعامل الشرطة وفق استراتيجية منظمة".

 

وأضاف عبود، أن البعض يسعى حاليًا لإعادة إنتاج نظام ما قبل ثورة يناير، لكنهم جميعًا سيفشلون، حيث قال الشعب المصري كلمته، ورفض حكم مبارك وكذلك رفض حكم الإخوان، مؤكدًا أننا حاليًا في محاولة صنع نظام جديد في مصر يليق بثورتي 25 يناير و30 يونيو، على حد قوله.

أخبار ذات صلة:

بالأسماء.. قتلى جمعة "الشعب يشعل ثورته"

"الشعب يشعل ثورته".. 20 قتيلاً وحرق 12 سيارة شرطة

20 قتيلا و122 معتقلا خلال تظاهرات "الشعب يشعل ثورته"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان