رئيس التحرير: عادل صبري 08:45 صباحاً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الإخوان في 85 عاما.. من حاكمة لـ"إرهابية"

الإخوان في 85 عاما.. من حاكمة لـإرهابية

تقارير

حسن البنا

الإخوان في 85 عاما.. من حاكمة لـ"إرهابية"

الأناضول 28 ديسمبر 2013 18:13

85 عاما هو عمر جماعة الإخوان المسلمين في مصر، شهدت خلالها الجماعة 3 أحكام وقرارات بالحل والحظر، كما شهدت وصولها إلى قمة الحكم، ثم أعنف حالة كراهية مهدت إلى اعتبارها "جماعة إرهابية".

 

وفيما يلي أهم التواريخ الانتقالية لتطور وضع الجماعة القانوني ومسماها السياسي للجماعة منذ نشأتها وحتى اليوم:

 

** جماعة دعوية وجمعية أهلية:

 

- في مارس/ آذار 1928، أسس حسن البنا جماعة الإخوان المسلمين في مدينة الإسماعيلية (شرقي مصر) كجمعية أهلية، طبقا لقانون الجمعيات الأهلية آنذاك.

 

** جماعة محلولة أواخر العهد الملكي:

 

- في 8 ديسمبر/ كانون الأول 1948، صدر أمر عسكري من محمود النقراشي رئيس الحكومة آنذاك، حمل رقم 63 بحل الإخوان المسلمين، ومعاقبة كل من يثبت الانتماء إليها، وذلك عقب عودة كتائب الإخوان من فلسطين عقب المشاركة في الحرب العربية الإسرائيلية عام 1948.

 

** جماعة شرعية وفقا للقانون:

 

- في 17 سبتمبر/ أيلول 1951، صدر حكم من محكمة القضاء الإداري حمل رقم (190 لسنة 3 قضائية) ألغى الأمر العسكري رقم 63 لسنة 1948 بحل الجماعة، وأكد شرعيتها القانونية بصفة نهائية.

 

** جماعة حليفة لثورة يوليو/ تموز 1952:

 

- أيدت الإخوان ثورة 23 يوليو/ تموز 1952، عند قيامها.

 

- في 16 يناير/ كانون الثاني 1953، أصدر مجلس قيادة الثورة، قانون بحل الأحزاب السياسية، واستثني منه جمعية الإخوان المسلمين باعتبارها ليست حزبا سياسيا.

 

** جماعة محلولة للمرة الثانية:

 

- في يناير/ كانون الثاني 1954 تبدل موقف مجلس قيادة ثورة يوليو 1952 من جماعة الإخوان المسلمين إثر خلافات نشبت بين الطرفين، وصدر في العام ذاته قرار من مجلس قيادة الثورة بحل الإخوان المسلمين، وقال إنه ينطبق عليها ما ينطبق علي الأحزاب السياسية.

 

** محلولة لكن مسموح له بالعمل:

 

- إبان عهد الرئيس الأسبق محمد أنور السادات، ومنذ منتصف سبعينات القرن الماضي، مارست جماعة الإخوان المسلمين أنشطتها بعد أن خرج قيادتها من سجون سلفه الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، وسمح لهم بالعمل دون أن يلغى قرار الحل.

 

- خلال الـ14 سنة الأولى لحكم الرئيس الأسبق حسني مبارك (1981 حتى 1995) بقيت جماعة الإخوان علي حالها تخوض انتخابات البرلمان وتفوز بمجالس النقابات، دون تقنين لوضع الجماعة.

 

** جماعة محظورة ممثلة في البرلمان والنقابات:

 

- في النصف الثاني من عهد الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك (1995 حتى 2011)، أشاع الإعلام الحكومي استخدام لقب (المحظورة) لوصف جماعة الإخوان المسلمين بناء علي القرار الصادر من مجلس قيادة ثورة يونيو في 1954، وشهدت هذه الفترة محاكمات عسكرية متكررة لقيادات الجماعة، وأحكاما بالسجن بحقهم.

 

- رغم ذلك ظلت الجماعة ممثلة داخل البرلمان والنقابات واستمرت السلطة في التعامل معها وفق سياسة ممتدة من الليمان (السجن) إلي البرلمان.

 

** جماعة محظوظة:

 

- عقب ثورة يناير/ كانون الثاني 2011، أصبحت جماعة الإخوان المسلمين جماعة تتقرب منها معظم القوى السياسية وقيادات المجلس العسكري، نظرا لشعبيتها وتنظيمها القوى، وهو ما دعا بعض المعلقين إلي تسميتها بالجماعة "المحظوظة" بعد أن كانت "محظورة".

 

- في 7 مارس/ آذار 2011، دعا المجلس العسكري (التي تولى حكم البلاد بعد تنحي مبارك في فبراير / شباط 2011 وحتى يونيو/ حزيران 2012) محمد بديع المرشد العام للإخوان للقاء مع القوى السياسية مع قيادات المجلس.

 

- في 6 يوليو/ تموز 2011، تأسس حزب الحرية والعدالة كذراع سياسي لجماعة الإخوان المسلمين.

 

** جماعة حاكمة:

 

- في يناير 2012، فاز حزب الحرية والعدالة علي رأس تحالف انتخابي هو التحالف الديموقراطي" بأغلبية برلمانية نسبية في مجلس الشعب (الغرفة الأولى للبرلمان)، وحصل على إجمالي 213 مقعدا من 508 مقاعد.

 

- في 14 يونيو/ حزيران 2012، قضت المحكمة الدستورية العليا (أعلى هيئة قضائية في مصر مختصة بالفصل في مدى دستورية القوانين) ببطلان مجلس الشعب (الغرفة الأولى للبرلمان).

 

- في 24 يونيو/ حزيران 2012، أعلنت اللجنة العليا المشرفة علي انتخابات الرئاسة، فوز محمد مرسي (مرشح جماعة الإخوان المسلمين) بنسبة 51.73%، ليصبح أول رئيس مدني منتخب، وتصبح جماعة الإخوان "حاكمة" بعد فوزها بمجلس الشعب وحصدها موقع الرئاسة.

 

- في مارس/ آذار 2012، أسست الجماعة جمعية خيرية تحمل نفس اسمها "الإخوان المسلمين"، حملت رقم 644، لتتوافق مع قانون الجمعيات الأهلية رقم 84 لسنة 2002، واتخذت من المركز العام للجماعة "مكتب الإرشاد" بالمقطم (جنوب شرقي القاهرة) مقرا رئيسا لها، كما أنشأت لنفسها فروعا في المحافظات.

 

** جماعة مكروهة:

 

- منذ 30 يونيو/ حزيران 2012 ولمدة عام، (هي فترة ولاية مرسي) اشتدت حملات اتهام جماعة الإخوان بالفشل في تنفيذ مطالب الشعب المصري واتهامها بما أطلق عليه البعض "أخونة الدولة" وهو ما كانت تنفيه الجماعة، وأصبحت جماعة "مكروهة" عند نسبة متزايدة في الشارع.

 

- في 30 يونيو/ حزيران 2013، خرجت حشود من الشعب المصري في الشارع مطالبين بانتخابات رئاسية مبكرة.

 

** جماعة معزولة عن الحكم:

 

- في 3 يوليو/ تموز 2013، أصدر الفريق أول عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع بيانا، أطاح فيه بمرسي وعطل العمل بالدستور.

 

** جماعة محظورة مرة أخرى:

 

- في 23 سبتمبر/ أيلول 2013، أصدرت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة حكما بحل جماعة الإخوان المسلمين وحظر نشاطها وأي مؤسسة متفرعة منها أو تابعة لها، وأي منشأة تم تأسيسها بأموالها أو تتلقى منها دعما ماليا أو أي نوع من الدعم، ومصادرة ممتلكاتها، واستأنفت الجماعة علي القرار ولم تبت المحكمة في طعنها حتى الآن.

 

** جماعة إرهابية:

 

- في 25 ديسمبر/ كانون الأول 2013، أعلنت الحكومة، جماعة الإخوان المسلمين "تنظيماً إرهابياً"، وأكدت أن جميع أنشطتها بما فيها التظاهر محظورة، ومعاقبة أي منتمي للجماعة ببنود قانون "مكافحة الإرهاب"، وتوقيع العقوبات المقررة قانوناً على كل من يشترك في نشاط الجماعة أو التنظيم، أو يروج لها بالقول أو الكتابة أو بأي طريقة أخرى، وكل من يمول أنشطتها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان