رئيس التحرير: عادل صبري 09:57 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

فيديو| لهذه الأسباب.. استجاب "البدو" لاستقطاب الجماعات الإرهابية

فيديو| لهذه الأسباب.. استجاب البدو لاستقطاب الجماعات الإرهابية

تقارير

أنور جبر أحد العسكريين المقتاعدين

محاربون قدماء يجيبون

فيديو| لهذه الأسباب.. استجاب "البدو" لاستقطاب الجماعات الإرهابية

دعاء أحمد- هادير أشرف 25 أبريل 2017 12:00

أرجع عدد من المحاربين القدماء، أسباب استجابة بعض البدو وأهالي شمال سيناء لاستقطاب الجماعات الإرهابية، نتيجة لاحتياج الكثير منهم للأموال في ظل تدهور الحالة الاقتصادية، فضلا عن تراجع الخدمات ووسائل المعيشة المقدمة لهم خلال الآونة الماضية.

 

و قال عثمان حسين، الأمين العام لجمعية المحاربين القدماء، إن أهل سيناء قدموا خدمات جليلة للوطن فى حرب أكتوبر لاسترداد سيناء ولن ننسى لهم هذا الدور الكبير.


وأضاف في تصريحات لـ "مصر  العربية" أن المواطن السيناوى هو مصرى بالدرجة الأولى ولا يمكن التشكيك في وطنيته، مرجعًا اتجاه البعض منهم للتعامل مع الجماعات الإرهابية بسبب البحث عن المال .


وتابع:" حماس وغيرها من التنظيمات الإرهابية، والموجودة فى سيناء استغلت غياب الخدمات عن أهل سيناء وتسعى إلى استقطابهم، حتى يسهلوا لهم مهمة تنفيذ  العلميات الإرهابية ضد الجيش المصرى".


ومن جانبه، طالب محمد عبد المنعم، عضو جمعية المحاربين القدماء، الدولة بالاهتمام بسيناء والعمل على انهاء الحرب بالمنطقة، مشيرًا إلى أن الحرب في سيناء استمرت لمدة طويلة وحان الآن ميعاد إنهائها.


أوضح لـ "مصر العربية" أن محاولة كسب أهالى سيناء ودمجهم دمج حقيقى فى المجتمع هو الحل  الوحيد لمنع استقطابهم من قبل الجماعات الإرهابية الموجودة بالمنطقة.

 

وفي السياق ذاته، أكد  أنور جبر أحد العسكريين المقتاعدين، أنه لايمكن أن ننسى دور المواطن السيناوى فى دعم الجيش المصرى فى حرب تحرير سيناء  من خلال إمدادهم بالمعلومات والخدمات ومشاركة الأهالى الجنود فى وقت الحرب.


وأضاف جبر، في تصريحاته لـ "مصر العربية" أن وطنية المواطن السيناوى لن تتغير ولكن قلة صغيرة حاولت جماعات التطرف والإرهاب استقطابها خاصة الشباب من أجل تسهيل مهامهم داخل سيناء.

 

أكد جبر أن الاهتمام بشباب السيناوى وتوفير فرص عمل لهم وإخلاء مناطق  الإرهاب  من المواطنين والتعامل المباشر هو الحل الأمثل لمواجهة الإرهاب.

 

يذكر أن الدولة المصرية تحتفل في الخامس و العشرون من أبريل من كل عام بذكرى تحرير سيناء من العدو الصهيوني.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان