رئيس التحرير: عادل صبري 01:28 مساءً | الاثنين 25 سبتمبر 2017 م | 04 محرم 1439 هـ | الـقـاهـره 32° غائم جزئياً غائم جزئياً

رقابة أمنية مشددة وتعتيم إعلامى حول «فيروس شبرا المجهول» بحميات إمبابة

رقابة أمنية مشددة وتعتيم إعلامى حول «فيروس شبرا المجهول» بحميات إمبابة

تقارير

محمود فؤاد - المدير التنفيذى لمركز الحق فى الدواء

رقابة أمنية مشددة وتعتيم إعلامى حول «فيروس شبرا المجهول» بحميات إمبابة

هند غنيم 17 مارس 2017 16:00

كشف "محمود فؤاد" المدير التنفيذى للمركز المصرى لحماية الحق فى الدواء، عن تشديد الرقابة الأمنية داخل مستشفى حميات أمبابة و العباسية، بعد انتشار أخبار إصابة 11 شخصًا بمنطقة شبرا بفيروس مجهول ولم تتعرف وزارة الصحة عليه حتى هذه اللحظة.

 

وأكد فؤاد، في تصريح لـ مصرالعربية، أن هناك محاولات مكثفة للتضييق على الصحفيين ووسائل الإعلام بشكل ملحوظ، لعدم الوصول على أي معلومات غير التى تصرح بها الوزارة.

 

وأضاف مدير الحق فى الدواء، أن المرضى الذين يقومون بالكشف داخل المستشفى يتم تقديم العلاج لهم فى قسم الطوارئ والاستقبال، وتم نشر أمناء شرطة وأفراد الأمن بكثر داخل منطقة العزل والعنابر حتى لا يتمكن أحد من الوصول إلى المرضى المصابين بالفيروس.

 

وأوضح فؤاد، أن  عدد من أفراد الأمن  شدد على الأهالى بمنطقة منزل العائلة المصابة بعدم الإدلاء بالمعلومات للصحفيين، وذلك لأنه قد يساء استغلالها من قبل القنوات ووسائل الإعلام المؤيدة لجماعة الإخوان المسلمين على حد قولهم، وذلك خشية على الأمن القومى للبلد.

 

الجدير بالذكر أن الدكتور أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة والسكان، أعلن أمس الخميس، إصابة ـ 11 مواطنًا بمحافظة القليوبية، بفيروس مجهول وهو مُعدٍ.

 

وأضاف راضى، في تصريحات صحفية على هامش مشاركته باحتفالية "يوم المرأة المصرية"، بكلية البنات جامعة عين شمس، أن الوزارة تلقت بلاغًا بإصابة 4 أشخاص في 28 فبراير الماضي، بأعراض فيروس غريب، بمنطقة شبرا الخيمة، وعلى الفور تم حجزهم بمستشفى حميات إمبابة، وإجراء العديد من التحاليل والفحوصات الطبية، إلا أنها لم تسفر عن أى نتيجة.

 

وأشار وزير الصحة، إلى أن عدد المصابين زاد إلى 11 حالة من نفس العائلة بعد زيارة أقاربهم، وهو ما يؤكد أن الفيروس معدٍ.

 

وأوضح راضى، أن هناك ثلاثة أطفال توفوا متأثرين بهذا الفيروس المجهول، لافتًا أن هناك حالتين غادروا المستشفى بعد ذهاب الأعراض عنهم وحجز الباقي داخل المستشفيات، بالإضافة إلى استعانة الوزارة بالطب النووي في محاولة للوصول لهذا الفيروس.

 .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان